حجز مكانه في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا

سعيد جمعة يقود العين إلى كسر عناد بونيودكور

صورة

قاد المدافع سعيد جمعة فريق العين، أمس، إلى حجز مقعده في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم، بعد أن سجل هدف اللقاء الوحيد في شباك فريق بونيودكور الأوزبكي خلال اللقاء الذي جمع الفريقين على استاد هزاع بن زايد ضمن الملحق، ليمنح «الزعيم» بذلك موطئ قدم في المجموعة الرابعة، بجوار أندية النصر السعودي، وسبهان الإيراني، والسد القطري، وينقذ موسم فريقه، بعد أن كان مهدداً بالخروج من بطولته المحببة.

وكانت المباراة في طريقها إلى الأشواط الإضافية حينما تبادل المدافع سعيد جمعة الكرة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 78 مع زميله محمد عبدالرحمن «عجب»، قبل أن يواجه حارس المرمى ويسددها أرضية استقرت في أقصى الزاوية اليمنى، فشلت معها مساعي خط الدفاع في إبعادها، وبجانب الهدف فقد تألق جمعة على الناحية الهجومية، وساعد في خروج «الزعيم» بشباك نظيفة.

ويبدأ فريق العين مشواره في دور المجموعات بمواجهة فريق سبهان الإيراني على استاد هزاع بن زايد يوم 13 فبراير المقبل، على أن يخرج بعدها ليحل ضيفاً ثقيلاً على فريق النصر السعودي.

وكانت الدقائق الأولى من المواجهة حذرة جداً من الفريقين، وكان أول تهديد حقيقي في الدقيقة الـ10، حين انفرد مهاجم العين، التوغولي لابا كودجو، بحارس بونيودكور، عبدالجليلوف، الذي تألق في إبعادها ببسالة.

وفي الشوط الثاني رمى الفريقان بكل ثقلهما.

وفي الوقت الذي أغلقت فيه المساحات أمام مهاجمي أصحاب الأرض، جاء الفرج في الدقيقة 78 بأقدام المدافع سعيد جمعة، بعد هجمة منظمة تبادل فيها الكرة مع زميله محمد عبدالرحمن، قبل أن يسددها أرضية في أقصى الزاوية اليسرى، مانحاً فريقه بطاقة التأهل لمرحلة المجموعات.


لاعبات بطولة السيدات يدعمن «الزعيم»

استغلت الفِرق الأربع المشاركة في بطولة نادي العين للسيدات لكرة القدم، المقامة حالياً في «دار الزين»، فترة الراحة الممنوحة لهن، وحرصن على حضور مباراة العين من داخل استاد هزاع بن زايد، وفرضت اللاعبات حضورهن من خلال التحول إلى مشجعات على مدار الشوطين، من خلال ترديد الأهازيج العيناوية.

يدشن العين مشاركته في البطولة باستضافة سبهان الإيراني 13 فبراير.

طباعة