عسكر: التمثيل العربي الكبير يدلّ على الواقع المتطوّر لرياضة المرأة

10 دول عربية تتنافس على «كاراتيه الشارقة»

خلال منافسات الكاراتيه في النسخة الرابعة للدورة. من المصدر

أعلن منظمو دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، أن النسخة الخامسة التي تقام بالفترة من 2 الى 14 الشهر المقبل برعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، ستشهد أعلى نسبة مشاركة نسائية في رياضة الكاراتيه.

وتشارك في المنافسات 10 دول عربية، تتصدّرها الإمارات، السعودية، والبحرين، إضافة إلى مشاركات منتظرة من الكويت، الأردن، الجزائر، سورية، مصر، ليبيا، وفلسطين.

وقالت نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة، رئيس لجنتها التنفيذية، مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، ندى عسكر: «إن التمثيل العربي الكبير الذي تشهده هذه اللعبة يدلّ على الواقع المتطور لرياضة المرأة العربية، حيث لم تعد لاعباتنا الموهوبات مقيّدات بنوع محدد من الألعاب، بل بات الباب مفتوحاً أمامهن بكل حرية، لممارسة ألعاب كانت في الأمس القريب محصورة على الرجال».

وأضافت: «حققت لاعباتنا العربيات الكثير من الألقاب المهمة على صعيد هذه اللعبة، ما نعتبره إنجازاً يترجم تطلعات وأهداف الدورة، وما يؤكد جدارة المرأة العربية، ونتطلع لأن تكشف لنا الدورة عن بطلات تضع بلادهن آمالاً كبيرة عليهن، لتمثيلها بمختلف البطولات الخاصة إقليمياً وعالمياً».

وتابعت: «انطلقت لعبة الكاراتيه خلال النسخة الرابعة للدورة، كمبادرة من اللجنة المنظمة العليا لتوسيع المشاركات العربية، ويعتبر ظهورها في النسخة الخامسة، هو الثاني على ميادين المنافسات العربية الرياضية النسائية».

طباعة