شهدت 14 هدفاً.. والعزوف الجماهيري مستمر

الجولة الخامسة لدوري «الهواة» تؤكد انتهاء ظاهرة «فرق الظل»

فريق الإمارات وصل إلى النقطة التاسعة بعد الفوز على دبا الفجيرة 2- صفر. من المصدر

أكدت مباريات الجولة الخامسة لدوري الدرجة الأولى لكرة القدم، التي أقيمت يومي الجمعة والسبت الماضيين، أن جميع الفرق متقاربة على المستوى الفني، وأن حظوظ التأهل إلى دوري الخليج العربي متساوية عند جميع الفريق، وأن وصف «فرق الظل» لم يعد له وجود حقيقي، بل إن جميع الفرق ستلعب دوراً مؤثراً في تحديد هوية الفريقين المتأهلين إلى دوري المحترفين.

وشهدت الجولة الخامسة فوز الذيد على البطائح 2-1، وفوز الإمارات على دبا الفجيرة بهدفين نظيفين، وتعد خسارة البطائح الأولى له في جميع مباريات الموسم الحالي للهواة، كما أسفرت بقية المباريات عن فوز دبا الحصن على الحمرية بهدف نظيف، والعربي على التعاون 3-1، وتعادل العروبة مع مصفوت 2-2، وشهدت الجولة مستويات فنية قوية قدمتها الفرق المتنافسة، خصوصاً مواجهة الإمارات مع دبا الفجيرة التي أعادت إلى الأذهان مشاركتهما في دوري الخليج العربي، كما تميزت الجولة بوفرة في تسجيل الأهداف بلغت 14 هدفاً، بينما واصل الجمهور حضوره الضعيف في المدرجات، على الرغم من أن المباريات ليست منقولة تلفزيونياً.

وحافظ دبا الحصن على صدارته برصيد 14 نقطة، يليه البطائح ثانياً برصيد 11 نقطة، ثم دبا الفجيرة ثالثاً برصيد 10 نقاط، ثم الإمارات رابعاً برصيد تسع نقاط، والذيد سبع نقاط، والعربي ست نقاط، ومصفوت والعروبة خمس نقاط، يليها الحمرية ثلاث نقاط، والتعاون نقطة واحدة، ثم مسافي في المركز الأخير من دون نقاط.

من جانبه، أكد مدرب دبا الحصن، سليمان البلوشي أن «الوجود في الصدارة حالياً أمر مهم، لكن لا يمكن البناء عليه في الوقت الحاضر لتحقيق ما يصبو إليه الفريق، كون البطولة لاتزال في بدايتها، ونعمل على ديمومة النتائج أكثر من النظر إلى الصدارة».

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «يسعدنا الوجود في المركز الأول والتربع على الصدارة، لكن الأهم أن يواصل اللاعبون بذل أقصى الجهود أثناء التدريبات وفي المباريات، ليستمر الفريق في تحقيق النتائج الإيجابية».

وأضاف: «لاتهمنا نتائج بقية المباريات، ولا ننظر للفرق الأخرى أكثر من التركيز على فريقنا، وأدرك أن فريقي خاض مباراة أكثر من فريقي الإمارات ودبا الفجيرة، ومباراتين أكثر من الذيد والحمرية، ما يعني أن فارق النقاط الحالي معرض للتقلص».

من جانبه، وصف مدير الفريق الأول لنادي الإمارات، خليل الطويل، فوز «الصقور» على دبا الفجيرة بالمستحق، وأنه عكس التطور التصاعدي للمردود الفني للفريق، معبراً عن ثقته بأن الفوز سيكون بمثابة نقطة تحول لكي يستعيد فريق الإمارات مكانته في أعلى ترتيب فرق الدرجة الأولى.

وقال الطويل لـ«الإمارات اليوم»: «حققنا فوزاً صعباً لكونه جاء أمام أقوى فرق الدوري، وكانت مباراة صعبة أمام دبا الفجيرة، وهو الفريق الوحيد الذي لم يسبق له الخسارة قبل هذه المباراة، وقد استثمرنا الفرص المتاحة، وهو ما أسهم في تحقيق الفوز الأهم في البطولة لحد الآن»، وأضاف: «تعرضنا لخسارة غير مستحقة في المباراة السابقة أمام دبا الحصن، بعد أن تضرر الفريق بالقرارات التحكيمية، ونحن لا نلوم أحداً، فالكل معرض للخطأ، وأتمنى عودة الجمهور للمدرجات والوقوف مع الفريق ليتمكن من مواصلة النتائج الإيجابية الداعمة لتطلعات (الصقور) بنيل بطاقة الصعود، والعودة لدوري المحترفين».


السيد: خسارة البطائح كانت مفاجئة

أكد مدرب البطائح، المصري طارق السيد، أن فريقه تسيّد مجريات المباراة ولا يستحق الخسارة أمام الذيد، واصفاً التعرض للخسارة في المباريات رغم الأفضلية، بأنه جزء من كرة القدم، وهو أمر اعتاده المدربون واللاعبون، مؤكداً أن الأهم من الخسارة هو تعويضها في الجولات المقبلة، للحفاظ على مكانة الفريق في أعلى مواقع الترتيب.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «يمكن وصف النتيجة بالمفاجئة، وبغض النظر عن ظروف المباراة فقد كانت خسارة غير مستحقة، وفريقي تسيّد المباراة بالهجمات العديدة على مرمى الفريق المنافس، على الرغم من عدم إنهائها في الشباك لأسباب عدة، منها عدم التوفيق، إلا أنني راضٍ عن الجميع، وسنعمل على تفادي أي نتيجة لا تتناسب مع تطلعاتنا في البطولة».

طباعة