«عموري».. يصنع ويُسجل

الجزيرة يواصل قهر جاره الوحدة بكأس الخليج العربي

«عموري» يحتفل مع كينو بعد الفوز على الوحدة. تصوير: إريك أرازاس

رسخ الجزيرة عقدته التاريخية لجاره الوحدة، وتغلب عليه بأربعة أهداف دون مقابل، أمس، على استاد آل نهيان، ليحجز موعداً مع شباب الأهلي في الدور نصف النهائي من كأس الخليج العربي.

وواصل «فخر أبوظبي» أفضليته على الوحدة، إذ لم يسبق له أن خسر أمامه في أيٍّ من المواجهات التسع التي جمعتهما في كأس الخليج العربي، محققاً الفوز في ست مواجهات، وتعادل في ثلاث.

ونجح الجزيرة في إنهاء مهمته بأربع دقائق فقط، سجل خلالها أهدافه الثلاثة التي تناوب عليها كلٌّ من عمر عبدالرحمن (عموري) في الدقيقة «30»، والصربي مليوس كوسانوفيتش «33»، والبرازيلي ماركوس كينو «34»، ثم سجل خلفان مبارك الهدف الرابع «87».

ولم تكن بداية الشوط الأول توحي بأن يستقبل الوحدة كل هذه الأهداف، إذ بدأ اللقاء بصورة مثالية، وكان الطرف الأكثر استحواذاً على الكرة، بيد أن خبرة «عموري» لعبت دوراً كبيراً في حسم الأمور لمصلحة الجزيرة، بتألقه في تسجيل الهدف الأول على الطريقة الأوروبية، إثر خطأ قاتل ارتكبه الكوري الجنوبي تشانغ ليم، ووضع الكرة «لوب» من فوق الحارس راشد علي. وبعدها بثلاث دقائق مرر «عموري» كرة عرضية من ضربة ركنية، انقض عليها كوسانوفيتش، وأودعها برأسه على يمين الحارس.

وعاد «عموري» للتوهج مجدداً، بتمريرة سحرية إلى «كينو» وضعته في انفراد بحارس المرمى، ليضع الكرة أرضية على يساره. وفي الشوط الثاني، تلقى الوحدة قراراً صادماً من حكم الساحة عبدالله الجنيبي، الذي ألغى هدفاً سجله طحنون الزعابي من تسديدة صاروخية من خارج الصندوق، بداعي وجود خطأ على الزعابي قبل التسديد بناء على تقنية «الفار»، التي عادت مجدداً لتلغي هدفاً للجزيرة سجله كينو، بداعي وجود التسلل على خلفان مبارك. وفي المرة الثالثة، احتسب «الفار» الهدف الرابع للجزيرة، بعد أن كان حكم الساحة ألغاه أولاً بداعي التسلل.


- الجزيرة أجهز على

الوحدة في 3 دقائق.

طباعة