الملف حظي بإجماع أعضاء الاتحاد الدولي

دبي تفوز بحق استضافة بطولة العالم لسلة الكراسي المتحركة 2022

صورة عامة لوفد الإمارات بعد حضوره اجتماع الاتحاد الدولي والاحتفال بفوز ملف دبي. من المصدر

أعلن الاتحاد الدولي لسلة الكراسي المتحركة، فوز ملف دبي باستضافة بطولة كأس العالم لسلة الكراسي المتحركة في عام 2022، بعد منافسة شرسة من مدينة أوتاوا الكندية. وتواصل دبي بفوز ملفها، تأكيد مكانتها الرائدة على صعيد رياضة أصحاب الهمم، خصوصاً أن بطولة كأس العالم التي ستقام في نسختها الـ14 في ضيافة دبي، تعد الأولى في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بعدما كانت أغلب بطولات العالم تقام في قارتي أوروبا وأميركا الشمالية.

وجاء ذلك خلال استعراض ملفات الترشح لاستضافة البطولة العالمية، في اجتماع مجلس إدارة الاتحاد الدولي، الذي عقد أمس في تايلاند على هامش بطولة آسيا وأوقيانوسيا المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2022.

وحظي ملف دبي بإجماع أصوات أعضاء مجلس الاتحاد الدولي، في إنجازٍ جديد يضاف إلى البطولات العالمية التي استضافتها الدولة بشكل عام، ودبي على وجه التحديد، على صعيد بطولات أصحاب الهمم، التي استهلت منذ عام 2014 باستضافة بطولة العالم لرفعات القوى، وآخرها نوفمبر الماضي، باستضافة 1500 رياضي من 120 دولة في بطولة العالم لألعاب القوى المؤهلة إلى أولمبياد 2020.

وحضر اجتماع الاتحاد الدولي، والتصويت على ملف استضافة كأس العالم 2022، رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية المدير التنفيذي لنادي دبي لأصحاب الهمم ماجد العصيمي، والأمين العام لاتحاد أصحاب الهمم ذبيان المهيري، وعدد من أعضاء الاتحاد ونادي دبي لأصحاب الهمم.

وأبدى العصيمي سعادته بفوز ملف دبي وبالإجماع، وقال في تصريحات صحافية: «فوز ملف دبي وبالإجماع، يعكس حجم الثقة التي تحظى بها الإمارات على الساحة الدولية، في استضافتها الناجحة بكل المقاييس لكبرى الأحداث العالمية على صعيد رياضة أصحاب الهمم، وآخرها تسجيل أرقام قياسية غير مسبوقة من أعداد المشاركين والدول في استضافة دبي الشهر الماضي لبطولة العالم لألعاب القوى».

وأضاف: «تملك دبي خبرات كبيرة على صعيد تنظيم بطولات سلة الكراسي المتحركة، وذلك من خلال التنظيم الدائم لبطولات فزاع الدولية، التي تشهد في كل عام مشاركة نخبة المنتخبات العالمية».


- ملف دبي فاز بعد منافسة قوية من أوتاوا

الكندية.. والبطولة ستقام للمرة الأولى بالشرق

الأوسط وشمال إفريقيا.

 

طباعة