الحدث يقام على الواجهة البحرية لأبوظبي وبمشاركة نخبة العدائين في العالم

17 ألف عدّاء يتسابقون على لقب النسخة الثانية لـ «ماراثون أدنوك» اليوم

عدد المشاركين في النسخة الثانية للماراثون ارتفع بنسبة 60% مقارنة بالنسخة الأولى. من المصدر

تشهد العاصمة أبوظبي، اليوم، تنظيم النسخة الثانية لـ«ماراثون أدنوك أبوظبي»، بمشاركة 17 ألف متسابق ومتسابقة، يمثلون نخبة العدائين العالميين وعموم فئات المجتمع، في واحدة من أكبر التظاهرات الرياضية على مستوى الدولة. ويقام الحدث على الواجهة البحرية لأبوظبي، وبتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، وتحت مظلة الاتحاد الدولي لألعاب القوى.

ويقام الماراثون، للعام الثاني على التوالي، بالتزامن مع احتفالات الدولة بعام التسامح واليوم الوطني الـ48، ويضم، إلى جانب السباق الرئيس، سباقات مجتمعية بهدف تشجيع فئات مجتمع أبوظبي على ممارسة الرياضة والاهتمام بها، وجعلها أولوية ونمط حياة يومية. يذكر أن عدد المشاركين ارتفع في النسخة الحالية بـ60%، مقارنة بنحو 10 آلاف مشارك من الجنسين في النسخة الأولى.

وستكون الانطلاقة مع السباق الرئيس لمسافة 42.2 كلم الساعة السادسة صباحاً، ثم السباق المجتمعي لمسافة 10 كلم في الساعة نفسها أيضاً، على أن يتم تقديم الجوائز للفائزين في السباق الرئيس الساعة التاسعة صباحاً. وفي المقابل تنطلق في الساعة 10 صباحاً السباقات المجتمعية المصاحبة لمسافة خمسة و2.5 كم، وعند الساعة 11 صباحاً سيقام حفل تقديم جوائز السباقات المجتمعية.

أما مسار الماراثون، فيبدأ من أمام المقر الرئيس لشركة «أدنوك»، ويمتد باتجاه كورنيش أبوظبي، مروراً بالقرية التراثية، وسارية العلم، في منطقة كاسر الأمواج ، ومن ثم الالتفاف حول «المارينا مول»، وصولاً إلى القرية الرياضية الواقعة خلف مقر شركة «أدنوك»، وإلى شارع الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود باتجاه قصر الحصن، ومن ثم العودة باتجاه خط النهاية الجديد للسباق على كورنيش أبوظبي. وسيقوم المسار بتغطية أبرز معالم نهضة أبوظبي العمرانية والتراثية والثقافية والسياحية.

وتبلغ القيمة الإجمالية لجوائز الماراثون 388 ألف دولار، ويحصد بطل فئة الرجال والسيدات 100 ألف دولار لكل منهما، بجانب الجوائز الأخرى المخصصة لأبطال السباقات المجتمعية.

ومن أبرز العدائين من الجنسين المشاركين في الحدث، الكيني ماريوس كيبسيريم، حامل لقب النسخة الأولى، إلى جانب الإثيوبي أبرهة اسيفا بطل ماراثون باريس 2019، والكيني اموس مايتي بطل ماراثون فراكفورت 2018، والكيني دانييل غاتيرو. وفي فئة السيدات نجد الكينية فيفيان كيبلاغات، بطلة ماراثون ميلانو لعامَي 2018 و2019، بالإضافة إلى يونيس تشيبيتشي من البحرين، وصيفة ماراثون أدنوك لعام 2018، والعداءة الإثيوبية أسكال أدولا المتوجة بلقب ماراثون مدريد 2016.

العواني: هدفنا مستقبلاً أن يكون الماراثون في التصنيف الذهبي العالمي

قال أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، عارف العواني، إن «زيادة أعداد المشاركين في النسخة الثانية بالوصول إلى 17 ألف مشارك، يمثل نجاحاً كبيراً لخططنا الطموحة، ومستوى الوعي الكبير الذي يتحلى به مجتمع أبوظبي».

وتابع في تصريح صحافي: «هدفنا مستقبلاً أن يكون (ماراثون أدنوك أبوظبي) ضمن التصنيف الذهبي في مصاف الماراثونات العالمية الكبيرة، في ظل المقومات الكبيرة التي يتميز بها الحدث الكبير».


388

ألف دولار الجوائز

الإجمالية للماراثون،

منها 100 ألف دولار

جائزة البطل لكل من

السيدات والرجال.

طباعة