محمد عبيد: تنازلتُ عن واقعة الاعتداء لإعلاء قيم التسامح

    حكم مواطن يسحب بلاغاً في الشرطة ضد مشجع

    الحكم محمد عبيد تعرّض للاعتداء في مباراة السوبر. تصوير: أسامة أبوغانم

    أكّد حكم كرة القدم محمد عبيد خادم، الذي قاد مباراة كأس سوبر الخليج العربي التي جمعت فريقي الشارقة وشباب الأهلي في سبتمبر الماضي، أنه قام بسحب البلاغ الذي كان قد تقدم به في مركز شرطة الرفاعة في دبي ضد أحد مشجعي نادي شباب الأهلي، لقيامه بالاعتداء عليه خلال المباراة، مشيراً إلى أن تنازله عن الشكوى في الجانب المتعلق به جاء انطلاقاً منه لإعلاء قيم التسامح، في حين اتخذت لجنة الانضباط في اتحاد الكرة الإجراءات الانضباطية الخاصة بها حسب لوائحها في هذه الواقعة.

    وقال محمد عبيد خادم لـ«الإمارات اليوم»: «أنهيتُ الإجراءات القانونية الرسمية المتعلقة بطي ملف هذه الدعوى ضد أحد المشجعين انطلاقاً من قناعتي بإعلاء قيم التسامح، وقد ذهبت بالفعل الى قسم مركز شرطة الرفاعة في دبي، وسحبت البلاغ الذي سبق أن تقدمت به في هذا الخصوص عقب حادثة الاعتداء».

    وانتهت المباراة، التي أقيمت على استاد آل مكتوم بنادي النصر في دبي، بفوز الشارقة على شباب الأهلي بركلات الترجيح، وحصده لقب البطولة.

    وأضاف محمد عبيد: «بالنسبة لنا كقضاة ملاعب، نؤكد دائماً أننا لسنا الأضعف، لكننا الأطيب، لذلك جاءت هذه المبادرة باسم جميع الحكام ترسيخاً لمبدأ التسامح بين أفراد المجتمع».

    ورغم أنه حكم درجة أولى إلا أن محمد عبيد خادم يعد من الحكام الصاعدين المميزين، لذلك أسندت إليه لجنة الحكام مباراة كأس سوبر الخليج العربي.

    وتابع محمد عبيد: «الكل يجمع بأن كرة القدم لعبة أخطاء، إذ إنه مثلما اللاعب يخطئ، وكذلك المدرب والأجهزة الإدارية والفنية والحكم، فإنه من المتوقع أن تخطئ الجماهير، لكنني أتمنى أن لا تتكرر مثل هذ التصرفات، سواء في ملاعبنا أو الملاعب العالمية».

    وكشف محمد عبيد أن مبادرته بسحب البلاغ ضد أحد المشجعين حظيت أيضاً بموافقة لجنة الحكام في اتحاد كرة القدم.

    يذكر أن لجنة الانضباط في اتحاد الكرة كانت قد عاقبت شباب الأهلي على خلفية حادثة الاعتداء على الحكم، بالغرامة 70 ألف درهم، قبل أن تقوم لجنة الاستئناف بخفضها الى 30 ألف درهم.

    وشهدت المباراة قرارات تحكيمية صارمة من قبل حكم المباراة محمد عبيد خادم، من بينها طرد مدافع الشارقة الحسن صالح، لقيامه بضرب لاعب شباب الأهلي عبدالعزيز هيكل بالكوع، وعاقبته حينها لجنة الانضباط بالغرامة 50 ألف درهم والإيقاف مباراة واحدة، بجانب عقوبة الطرد المباشر في الملعب.


    محمد عبيد خادم:

    «أنهيتُ الإجراءات القانونية الرسمية المتعلقة بطي ملف هذه الدعوى ضد أحد المشجعين».

    طباعة