أهدى الإمارات أولى الميداليات

    محمد القايد يتوّج بفضية سباق 400 متر في مونديال أصحاب الهمم

    محمد القايد يتوشّح بعلم الإمارات بعد فوزه بالميدالية الفضية. من المصدر

    أهدى البطل الأولمبي محمد القايد، الإمارات، أولى ميدالياتها في بطولة العالم لألعاب القوى لأصحاب الهمم، بفوزه، أمس، بفضية سباق 400 متر مضمار للكراسي المتحركة فئة «تي 34»، ضمن منافسات اليوم الثالث من البطولة المقامة حالياً في نادي «دبي لأصحاب الهمم» وتمتد حتى 17 الجاري، وينافس على ألقابها 1500 رياضي ورياضية من 120 دولة، والمؤهلة بنتائجها إلى أولمبياد طوكيو 2020.

    وقطع محمد القايد مسافة 400 متر بزمن بلغ 51.11 ثانية، محتلاً المركز الثاني خلف التونسي وليد كتيلة الذي جاء أولاً بزمن بلغ 50.54 ثانية، فيما ذهب المركز الثالث للصيني يانج وانج بزمن بلغ 52.64 ثانية.

    وكان القايد قد استهل مسابقة 400 متر باحتلاله المركز الأول في السباق التأهيلي الثاني، بقطعه المضمار في زمن بلغ 51.18 ثانية، ليحجز من خلاله مكانه في السباق النهائي، كثاني أفضل الأزمنة المسجلة، خصوصاً أن التونسي، وليد كاتيلة، سجل رقماً قياسياً جديداً على صعيد هذه المسافة، بفوزه في أول السباقات التأهيلية لهذا السباق، بقطعه مسافة المضمار في زمن بلغ 49.31 ثانية.

    كما سجلت الصينية، فانغ جاو، رقماً قياسياً جديداً لمسافة 100 متر فئة «تي 53»، بحصدها ذهبية المسابقة في زمن بلغ 16.25 ثانية، قبل أن يسدل الستار برقم قياسي جديد للمسافة ذاتها لفئة «تي 54»، بعدما حققت الفنلندية، أماندا كاتاجا، المركز الأول وذهبية سباق هذه الفئة في زمن بلغ 16 ثانية.

    وفي أبرز النتائج العربية، رفعت الجزائر رصيدها إلى أربع ميداليات، بواقع ثلاث فضيات وبرونزية، مستفيدة من الميدالية الفضية التي حققتها، منية قاسمي، في منافسات دفع الجلة، إلى جانب تحقيق ليندا حمري الميدالية الفضية في الوثب الطويل فئة «تي 12»، فيما حصد لاعب المنتخب، السوري محمد محمد، برونزية دفع الجلة لفئة «إف 57».

    لمشاهدة الموضوع بشكل كامل، يرجى الضغط على هذا الرابط.

    طباعة