المنتخب ينافس على ميداليات «دولية الفجيرة لبناء الأجسام» بـ 40 لاعباً

    جانب من وصول بعثة منتخب الصين. من المصدر

    تشهد الفجيرة، اليوم، افتتاح فعاليات بطولة العالم لبناء الأجسام، التي تقام برعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، من خلال إقامة الاجتماع العام للمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي بحضور رئيسه، الإسباني روفائيل سانتوغا، ومشاركة ممثلي 17 دولة.

    في المقابل، تنطلق رسمياً المنافسات يوم غد، بمشاركة نخبة اللاعبين في العالم، بينما يدافع عن حظوظ المنتخب الوطني، 40 لاعباً، في أكبر مشاركة إماراتية في بطولات العالم. ووصلت أمس العديد من الوفود المشاركة، بينها المنتخب الصيني، وأكملت اللجنة المنظمة كل الترتيبات لانطلاق الحدث العالمي.

    وقال الشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي، رئيس اتحاد الإمارات لبناء الأجسام واللياقة البدنية في تصريحات صحافية، إن رعاية سمو ولي عهد الفجيرة مهدت لتنظيم نسخة استثنائية للبطولة، خصوصاً أنها تقام لأول مرة خارج قارة أوروبا. وتابع: الفجيرة ارتقت لتصبح عاصمة عالمية لرياضة بناء الأجسام للدور الحضاري الذي قامت به في دعم وتطوير هذه اللعبة، من خلال تنظيمها نحو 20 بطولة دولية ذاع صيتها، وقدمت أفضل النجوم العالميين.

    وأكد أن لاعبي المنتخب والجهازين الفني والإداري سيسعون لتمثيل مشرّف في البطولة العالمية، وسط مشاركة نخبة اللاعبين العالميين، وأنهم يطمحون لتحقيق الميداليات.

    طباعة