حارب: دبي أصبحت مدينة التحديات الأقوى

    البولندي كيليسوسكي يفوز بلقب أقوى رجل في العالم

    خلال تتويج الفائزين. من المصدر

    تُوج البولندي ماثيوز كيليسوسكي بلقب أقوى رجل في العالم في النسخة الثانية من بطولة «ألتيميت سترونغ مان»، التي أقيمت بدعم مجلس دبي الرياضي، في مضمار ميدان، بمشاركة 20 من أقوى الرياضيين في العالم.

    وتابع منافسات البطولة أمين عام مجلس دبي الرياضي سعيد حارب، ومساعد الأمين العام ناصر أمان آل رحمة، ومدير إدارة الفعاليات الرياضية بالمجلس خالد العور، إلى جانب الآلاف من المشجعين من مختلف الأعمار والجنسيات، كما حضر فعاليات البطولة النجم الآيسلاندي هافثور بجورنسون، بطل النسخة الأولى من البطولة، وبطل مسابقة أرنولد الكلاسيكية، وأقوى رجل في أوهايو وأوروبا.

    وأشرف على العملية التحكيمية في البطولة إيدي هول، السفير العالمي لبطولة «ألتيميت سترونغ مان»، وبطل العالم في سباق سترونغ مان عام 2017.

    وفاز كيليسوسكي بالمركز الأول، بعد تحقيقه 55 نقطة كاملة، وتغلبه على الأخوين الاسكتلنديين لوك ستولمان الذي جاء في المركز الثاني، وتوم ستولمان الذي حل ثالثاً، وتمكن الفائزون الثلاثة من رفع أوزان تصل إلى 500 كيلوغرام في أسرع زمن في البطولة.

    وكان البولندي ماتيوس كيليسكوفسكي قد فاز بالمركز الثالث في النسخة الأولى من البطولة، كما فاز سابقاً بالمركز الثاني على مستوى العالم، فيما يحمل الاسكتلندي لوك ستولمان لقب أقوى رجل في اسكتلندا منذ سنوات عدة حتى الآن، وتمكن أيضاً من كسر الرقم القياسي العالمي في رفع أحجار أطلس التي تزن 200 كيلوغرام في زمن قدره 40.70 ثانية.

    من جانبه، قال سعيد حارب: «يتزامن تنظيم بطولة ألتيميت سترونغ مان مع فعاليات أيام تحدي دبي للياقة البدنية، حيث تحولت مناطق عديدة في دولة الإمارات عموماً ودبي بشكل خاص إلى شعلة من النشاط، وأصبحت ملتقى عشاق الرياضة والنشاط البدني، حيث حرص الجميع على ممارسة الرياضة والنشاط البدني، أو متابعة أفراد عائلاتهم يمارسون الفعاليات المختلفة، وهذا هو هدف القيادة الرشيدة في أن تكون دبي المدينة الأكثر نشاطًا وحيوية في العالم».

    وأضاف: «أصبحت دبي مدينة التحديات الأقوى من نوعها، حيث سينظم المجلس في ديسمبر المقبل النسخة الثانية من سباق ألترا ماراثون، الذي يقام في محمية المرموم، والذي يعد أطول ماراثون صحراوي في العالم، كما تستضيف دبي العديد من بطولات التحدي، التي تتنوع ما بين تحدي الثلج والصحراء والوحل».

    تحديات مختلفة

    بدأت المنافسات بسحب شاحنة وزنها 15 طناً لمسافة 13.2 متراً في 60 ثانية، والتي قام فيها المتسابقون بربط الشاحنة في أجسادهم والسير بها في أسرع زمن ممكن، ثم انتقل المتسابقون إلى سحب شاحنة تزن 30 طناً من وضعية الثبات لمسافة 20 متراً في زمن قدره 25 ثانية فقط، حيث قاموا بجر الشاحنة باتجاههم باستخدام الأيدي والحبال وهم في مكان ثابت، كما قاموا برفع أربع عقبات كبيرة على رؤوسهم، تزن أكثر من 250 كيلوغراماً، في أقل من 90 ثانية، وتنافس المشاركون في رفع خمسة أحجار أطلس، ووضعها فوق حامل مرتفع، ويراوح وزن كل حجر ما بين 170 و225 كيلوغراماً، والذي يعد أثقل حجر أطلس تم التنافس عليه حتى الآن.كما تنافس المشاركون في تحديات أخرى عدة، منها الرفعة القاتلة بارتفاع 18 بوصة.

    طباعة