سواريز بـ"نيو لوك" ينهي صيامه التهديفي ويفك عقدة الوصل

    أنهى مهاجم فريق الوصل، البرازيلي ويلتون سواريز الذي ظهر بـ"نيو لوك" صيامه مع الشباك وسجل هدفين في شباك مستضيفهم فريق الظفرة مساء اليوم ليقود "الإمبراطور" للانتصار 3-1 كأول فوز في النسخة الحالية لدوري الخليج العربي لكرة القدم.

    وساهم هدفي المحترف البرازيلي سواريز في فك عقدة ظلت تطارد فريق الوصل منذ 9 سنوات في كل مرة يواجه فيها فريق الظفرة على ملعبه، إذ يعود أخر فوز لـ"الإمبراطور" إلى موسم 2010/2011 حينما تغلب بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

    وغير المهاجم البرازيلي سواريز المنتقل لصفوف "الإمبراطور" بداية الموسم الحالي قادماً من الشارقة من طريقة حلاقة ذقنه فبعد أن اعتاد الظهور دائماً بـ"الذقن الخفيفة"، فإن البرازيلي تخلى عنها في لقاء أمس وهو ما أراد اللاعب أن يلفت الانتباه له من خلال احتفاليته بعد احراز هدفه فريقه الثاني.

    ولم يقدم ويلتون سواريز حتى الآن الأداء المتوقع منه على الرغم من مشاركاته المستمرة وكانت إدارة "الإمبراطور" تعاقدت معه في الانتقالات الصيفية وهي تأمل في أن يواصل تقديم ذات المستويات المميزة على غرار مشواره الناجح في الموسم الماضي مع الشارقة حينما سجل 18 هدفاً ساهمت في تتويج "الملك" بلقب الدوري.

    وكان البرازيلي فابيو ليما قص شريط الأهداف في الدقيقة 15 قبل أن يعزز مواطنه ويلتون سواريز الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 40 و86، بينما جاء هدف الظفرة الوحيد بواسطة سهيل المنصوري في الدقيقة 3+45.

    ورفع "الإمبراطور" رصيده إلى 4 نقاط بينما تجمدت نقاط "فارس الظفرة" عند 7 نقاط.

    طباعة