أكد أن لقب «السوبر» أكسب نجوم «الملك» ثقة بأنفسهم

بوزنجال: طرد الحسن صالح نقطة تحوّل في أداء الشارقة

صورة

أكد عضو مجلس إدارة نادي الشارقة المشرف العام على فريق كرة القدم، محمد سعيد بوزنجال، أن شعور اللاعبين بالمسؤولية الكبيرة، بعد طرد لاعب الفريق الحسن صالح في الشوط الأول، مثّل نقطة التحوّل بالنسبة للفريق في الفوز على شباب الأهلي، وحصد لقب كأس سوبر الخليج العربي، خلال المباراة التي جمعت الفريقين، أول من أمس، على استاد آل مكتوم بنادي النصر في دبي، مشيراً إلى أن الشارقة خرج من مباراة السوبر بالعديد من المكاسب، أبرزها أنهم اطمانوا على الفريق، وأنه لايزال هو بطل الدوري وبإمكانه المنافسة على المراكز المتقدمة خلال الدوري المرتقب، فضلاً عن أن اللاعبين اكتسبوا ثقة كبيرة بأنفسهم، بجانب أن الشارقة كسب أيضاً خلال هذه المباراة مجموعة من اللاعبين.

وقال بوزنجال، لـ«الإمارات اليوم»: «أمر طبيعي أن كل فريق يلعب ناقصاً في أي مباراة يعطي كل اللاعبين نوعاً من الغيرة والحماس بضرورة تقديم كل ماعندهم، والخروج بنتيجة إيجابية، وسد النقص الموجود في صفوف الفريق، وهذا ما حدث بالنسبة للشارقة، على الرغم من أن الفريق لعب في مواجهة فريق قوي مملوء بالنجوم والعناصر المتميزة من أصحاب الخبرة مثل شباب الأهلي». وأضاف: «الشارقة مرّ بوضع صعب، كونه لعب ناقصاً بـ10 لاعبين نحو ساعة كاملة، لذلك سعى مدرب الفريق عبدالعزيز العنبري إلى تغيير طريقة لعب الفريق في الشوط الثاني، بحيث تتناسب مع النقص الموجود في صفوف الفريق، ونجح في تحقيق هدفه، وهو إيصال المباراة إلى ركلات الجزاء الترجيحية، التي حسمها لاعبو الشارقة».

وأشار بوزنجال إلى أن مجريات المباراة لم تساعد الشارقة في مجاراة شباب الأهلي والمغامرة بالهجوم، لذلك لجأ الفريق إلى الاعتماد على الهجمات المرتدة، خصوصاً في أعقاب طرد الحسن صالح، الذي أدى إلى خلط خطط الفريق، معتبراً أن الشارقة كان منظماً، وكان بإمكان الفريق الاعتماد على عدد من أوراقه، خصوصاً بالنسبة لبعض اللاعبين الذين وجدوا على مقاعد البدلاء، مثل سيف راشد، والبرازيلي كارلوس ميلوني، لكن عملية الطرد غيّرت كل خطط الفريق. وتابع بوزنجال: «العنبري قام بإجراء بعض التغييرات الناجحة، إذ قام بتحويل علي الظنحاني من مركزه في الظهير الأيمن إلى الظهر الأيسر، وأرجع ماجد سرور للعب في وظيفة الظهير الأيمن، واستعان بمحمد سعيد الشحي في خط الوسط بديلاً لعمر جمعة». وقال: «اللاعبون نفذوا ما هو مطلوب منهم في الملعب، وهو ضرورة التمركز الجيد والاحتفاظ بالكرة».

وهنأ بوزنجال جميع الشرقاوية بهذا الإنجاز الكبير بالفوز بلقب كأس السوبر كأول ألقاب الفريق خلال الموسم الجديد، معتبراً أن حصد السوبر يعطي الفريق حافزاً ودافعاً معنوياً كبيراً.


«الملك» يعود إلى التدريبات اليوم

قال عضو مجلس إدارة نادي الشارقة المشرف العام على فريق كرة القدم، محمد سعيد بوزنجال، إن «الملك» سيعود إلى مواصلة تدريباته اليومية على ملعبه اعتباراً من اليوم، استعداداً للقاء خورفكان، الخميس المقبل، في الجولة الأولى لدوري الخليج العربي.

وأكد أن جميع أفراد الفريق معنوياتهم مرتفعة، خصوصاً بعد الفوز بكأس السوبر، وأن الصفوف مكتملة بعد عودة اللاعب الأوزبكي شوكورف من الإصابة، الذي شارك أساسياً في مباراة السوبر، والذي غاب عن الفريق معظم مباريات الموسم الماضي، بعد تعرّضه للإصابة في مارس الماضي، خلال مشاركته في مباراة ودية مع منتخب بلاده.

طباعة