سباق «الشارقة الرياضي» للجري ينطلق الجمعة ويستهدف 500 مشارك

التسجيل للمشاركة في السباق ينتهي اليوم. من المصدر

ينظم مجلس الشارقة الرياضي بالتعاون مع قرية الشعب النسخة الجديدة لسباق الجري في موسمه الجديد 2019-2020 الذي يقام بعد غدٍ عند الساعة السادسة والنصف صباحاً بالمدينة الجامعية، ويضم فئة 10 كلم و5 كلم و2.5 كلم، ويستهدف ما لا يقل عن 500 مشارك ومشاركة من مختلف الأعمار والقدرات الرياضية، بتنظيم شركة القدرة للخدمات الرياضية، إذ بدأ التسجيل في شهر أغسطس الماضي بإقبال كبير للمشاركة على أن ينتهي اليوم.

من جانبه، أكد الأمين العام للمجلس عيسى هلال الحزامي، أن «سلسلة هذه السباقات تأتي من منطلق توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ودعم سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان، ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، للرياضة والرياضيين في الإمارة الباسمة، بالاضافة إلى أنها تأتي ضمن أهداف المجلس الاستراتيجية لنشر الرياضة في المجتمع وجعلها أسلوب حياة، حيث يعتبر السباق إضافة تمثل أهمية لمختلف شرائح المجتمع، وتؤكد على أهمية الرياضة في الإمارة الباسمة، وتنويع الأنشطة الرياضية في الإمارة لتناسب جميع فئات المجتمع، والحرص على تقديم الخدمات والتسهيلات التي تجذب الرياضيين لممارسة نشاطاتهم المفضلة.

وأضاف في تصريحات صحافية: «يعد هذا السباق ضمن الفعاليات الرياضية المستمرة والمميزة التي تساهم في توطيد العلاقات من خلال مشاركة مختلف فئات المجتمع، حيث نتطلع إلى نسخة ناجحة ومميزة بتضامن كل الجهود بين المجلس والشركاء والرعاة وجميع الجهات المتعاونة والداعمة، وهي شرطة الشارقة والمدينة الجامعية، فيما يتوقع أن تكون هناك مشاركة أكبر في هذه النسخة بما لا يقل عن 500 مشارك في فئات السباق الثلاث، حيث يقوم مركز برايم الطبي بعمل الفحوص الطبية المجانية للمشاركين، كما ستقوم شركة بوكاري سويت بتقديم المشروب الخاص بالرياضيين في السباق، بجانب شركة سكتشر بيرفورمانس التي ستقدم جوائز لأصحاب المراكز الثلاث الأولى في المجموع العام من فئة المواطنين والفئة المفتوحة رجال وسيدات لجميع فئات السباق، بينما سيتم تقديم ميدالية ذهبية وفضية وبرونزية لكل الفئات العمرية المشاركة، إضافة إلى ميدالية مشاركة تذكارية تحمل شعار الشارقة عاصمة عالمية للكتاب، تقدم لجميع المشاركين عند الوصول إلى خط النهاية، والإقبال الكبير هو ما يدل على نجاح السباقات من موسم إلى آخر تعزيزاً لمفهوم الرياضة في حياة المجتمع وجعلها أسلوب حياة».

من جانبه، أشاد المدير التنفيذي لقرية الشعب، عبدالله الدح، بدعم المجلس لمثل هذه المبادرات الرياضية، وقال: «تأتي مشاركة قرية الشعب في رعاية النسخة الجديدة للسباق تأكيداً على أهمية التكامل مع القطاع الحكومي في مختلف الفعاليات والأنشطة التي تعنى بالمجتمع ضمن المسؤولية المجتمعية، ونأمل أن تكون هذه المشاركة ناجحة ومميزة بشكل أكبر عن كل المشاركات السابقة في عام التسامح بمشاركة مختلف الجنسيات والفئات في المجتمع، ما يؤكد على أهمية الرياضة في حياة كل فرد».

طباعة