«الصقور» يخسر بثلاثية أمام متصدر الدوري البلغاري

خسر فريق كرة القدم بنادي الإمارات في رابعة مبارياته التجريبية في بلغاريا أمام فريق ليفسكي صوفيا البلغاري، متصدر دوري المحترفين الممتاز في بلغاريا، بثلاثية نظيفة، ضمن معسكر «الصقور» الخارجي المقام في بانسكو البلغارية حتى 13 الجاري، وشهد المباراة رئيس البعثة باسم عبدالله الشامسي، وعدد كبير من الجماهير ووسائل الإعلام البلغارية، ويعتبر الفريق البلغاي ذا شعبية كبيرة، وقد حصل على الدوري البلغاري 25 مرة وبطولة الكأس 26 مرة.

لعب مدرب الإمارات عيد باروت في الشوط الأول بتشكيلة ضمت في حراسة المرمى علي صقر، وفي خط الدفاع سعد سرور وعبدالله الكوري وعبدالسلام ويوسف حزام، فيما مثل خط الوسط خليل بن نصيب ومحمد جمال وخالد عمبر وعبدالله موسى، وفي المقدمة البرتغالي ديل الذي يخوض اختباراً مع الصقور والكولومبي تومي، أما الشوط الثاني فأجرى المدرب تغييرات عدة لإعطاء الفرصة للاعبين للمشاركة.

وأوضح عيد باروت في تصريحات صحافية، أن «المباراة ممتازة جداً وعالية المستوى واستفاد منها الفريق بشكل كبير أمام متصدر الفرق في دوري المحترفين البلغاري، وكان الصقور نداً قوياً للفريق البلغاري خصوصاً في الشوط الثاني الذي شهد إضاعة تومي لركلة جزاء احتسبها له حكم اللقاء، فيما كانت للاعب نفسه فرصة محققة لتسجيل هدف، ولكنه سدد في قائم المرمى، وهذه مباريات قوية للغاية للصقور الذي يخوض المباريات بمعدل مباراة كل يومين أو ثلاثة أيام حتى يتعود الفريق على الضغط الهائل للمباريات ويحقق الاستفادة الفنية العالية من المعسكر الخارجي، وغاب عن الفريق للمباراة الثانية على التوالي المحترف الرواندي حكيمو، الذي يلعب مع منتخب بلاده في مباريات الفيفا».

طباعة