شباب الأهلي يواجه النصر في دور الـ 16.. والجزيرة يصطدم بالوحدة

الموسم الجديد لكأس رئيس الدولة ينطلق بـ «ديربيين» في دبي وأبوظبي

صورة

سحبت، أمس، قرعة كأس رئيس الدولة ومسابقات اتحاد الكرة في الموسم الجديد 2019-2020، والكشف عن جوائز الاتحاد الخاصة بالموسم الماضي لدوري الدرجة الأولى لأندية الهواة، ومختلف بطولات الفئات السنية، كما تم تكريم رعاة الاتحاد وشركائه من مختلف المؤسسات الإعلامية.

وأقيم الحفل، تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم، في فندق إنتركونتيننتال فيستفال سيتي بدبي،. وأسفرت قرعة دور الـ16 في الكأس عن مواجهتين من العيار الثقيل، تجمعان شباب الأهلي مع النصر، والجزيرة مع الوحدة في ديربيين مثيرين بدبي وأبوظبي.

حضر الحفل الأمين العام المساعد للهيئة العامة للرياضة، خالد المدفع، ورئيس اتحاد كرة القدم، مروان بن غليطة، والأمين العام لمجلس دبي الرياضي، سعيد حارب.

وتم وضع بطل دوري الخليج العربي الشارقة على رأس المجموعة الأولى، بينما جاء حامل لقب الكأس شباب الأهلي على رأس المجموعة الثانية.

وسيكون الديربي الأول «ديربي دبي»، الذي يجمع شباب الأهلي مع النصر، والثاني «ديربي أبوظبي» ويجمع الجزيرة مع الوحدة، أما بالنسبة للمواجهات الأخرى، فستجمع الشارقة مع حتا، وأول المجموعة الثانية من التصفيات مع اتحاد كلباء، وأول المجموعة الأولى من التصفيات مع العين، والظفرة مع عجمان، وبني ياس مع الفجيرة، وخورفكان مع الوصل.

وشهدت قرعة التصفيات التمهيدية لأندية دوري الدرجة الأولى المؤهلة لدور الـ16 من بطولة الكأس، وقوع أندية دبا الحصن ومصفوت والذيد ودبا الفجيرة والعروبة والتعاون في المجموعة الأولى، إذ سيلعب في الجولة الأولى دبا الفجيرة مع دبا الحصن، والذيد مع العروبة والتعاون مع مصفوت، بينما ضمت المجموعة الثانية أندية: مسافي والإمارات والحمرية والبطائح والعربي، إذ يلتقي في الجولة الأولى الإمارات مع مسافي، والحمرية مع البطائح، علماً بأن متصدر كل مجموعة سيتأهل لدور ثمن النهائي.

من جهته، تقدم الأمين العام لاتحاد الكرة، محمد بن هزام الظاهري، في بداية الحفل، بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، على دعم سموه المتواصل للقطاع الرياضي، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكّام الإمارات.

وأضاف في كلمته، خلال الحفل، قائلاً: «نبدأ رحلة جديدة في عالم المسابقات المحلية، إذ تقام قرعة الكأس ودوري أندية الدرجة الأولى، وبهذه المناسبة، نتقدم هنا بالشكر والتقدير إلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، على دعمه المتواصل للكرة الإماراتية، وعلى توجيهات سموه السديدة، التي تؤكد دائماً على العمل والعطاء والتطوير».

وتابع أمين عام اتحاد كرة القدم: نبارك للأسرة الرياضية انطلاق الموسم الكروي الجديد، ونأمل أن تُكلّل جهود جميع الفرق بالنجاح، فقد عملت إدارات الأندية وشركات كرة القدم، خلال الفترة الماضية، على إعداد فرقها بالشكل المناسب، وبذلت جهوداً كبيرة من أجل إنجاح المعسكرات والتعاقد مع اللاعبين، وغير ذلك من الأنشطة ذات الصلة بالتحضير للموسم الكروي.

وشدد بن هزام على أن التقدم الفني الذي تحققه الأندية يخدم الكرة الإماراتية، ويقوي ركائز المنتخبات الوطنية، ويجعلها مستعدة للمنافسة في كل الأوقات.

وأضاف خلال كلمته:«لذا نحن نأمل أن يضيف الموسم الكروي الجديد علامة قوة للكرة الإماراتية، وأن نرى موهوبين جدداً يصنعون المتعة ويقدمون فنوناً تُبهر المتابعين».

وأكمل الأمين العام للاتحاد «من أجل إنجاح الموسم الكروي الجديد، قامت لجنة الحكام بإعداد قضاة الملاعب بأفضل صورة، لأنه وكما تعرفون أن التحكيم هو العمود الفقري لمسابقات كرة القدم في العالم، ونحن على ثقة بأن قضاة ملاعبنا قادرون على إدارة دفة المسابقات المحلية بنجاح وتميز، كما عودونا دائماً، وكذلك نحن نفخر بنجاحاتهم على الصعيدين المحلي والخارجي».

وتقدم بن هزام بالتهنئة لإدارة وأسرة نادي البطائح لانضمام فريقها إلى مسابقات أندية الدرجة الأولى، متمنياً له التوفيق والنجاح، إلى جانب شكره وتقديره لجميع شركاء الاتحاد ووسائل الإعلام، وخص بالشكر الإعلاميين الرياضيين، الذين يجتهدون ويعملون من أجل تطوير الكرة الإماراتية.

التصفيات التمهيدية لأندية الهواة في الكأس:

المجموعة الأولى:

دبا الحصن، ومصفوت، والذيد، ودبا الفجيرة، والعروبة، والتعاون.

المجموعة الثانية:

مسافي، والإمارات، والحمرية، والبطائح، والعربي.

حميد يوسف يحذر الوصل من خورفكان

رفض مدير فريق الوصل، حميد يوسف، في حديثه، أمس، عقب سحب قرعة مسابقة بطولة الكأس، أن تكون مباراتهم في هذا الدور أمام خورفكان في متناول الوصل، وقال لقناة أبوظبي الرياضية: علينا الحذر من خورفكان، فهي مباراة لا تخلو من صعوبة.

وشدد على أن خورفكان من الأندية المتطورة، التي قدمت مستوى جيداً، وأكد أنه تابع الفريق، ويرى أن المواجهة ستكون صعبة، وعلى الوصل التركيز فيها والاستعداد لها بالشكل الأمثل، مشيراً إلى أن المستويات باتت متقاربة بين مختلف الأندية في الوقت الراهن، محذراً من أن بطولة الكأس بالذات لا تعترف بالفوارق المسبقة، بل بما تقدمه الفرق على أرض الملعب.

طباعة