انسحاب ديوكوفيتش ودل بوترو من «تنس مونتريال»

    أعلن الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالمياً في كرة المضرب والمتوج بلقب بطولة ويمبلدون، انسحابه من دورة مونتريال الكندية، إحدى دورات الماسترز المقررة الشهر المقبل على أرض صلبة، لحاجته الى الراحة.

    وانضم ديوكوفيتش (32 عاماً) الذي أحرز لقبه الكبير الـ16 بعد نهائي تاريخي ضد السويسري روجيه فيدرر، إلى الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو المصنف 12 عالمياً والذي يتعافي من جراحة في ركبته اليمنى.

    وقال ديوكوفيتش في بيان نشره الاتحاد الكندي للعبة «يؤسفني الإعلان عن انسحابي من كأس روجرز. بدعم من فريقي قررت أن أمنح جسمي راحة إضافية ووقتاً للتعافي قبل اللعب مجدداً». وفي ظل انسحاب ديوكوفيتش، يتوقع أن يكون الإسباني رافايل نادال، حامل لقب 18 دورة كبرى، المصنف الأول في الدورة التي تنطلق في 5 أغسطس. وأحرز نادال لقب الدورة أربع مرات آخرها العام الماضي على حساب اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس. وتقام الدورة مداورة بين مونتريال وتورونتو، وقد أحرزها ديوكوفيتش أربع مرات في 2012 و2016 في تورونتو و2007 و2011 في مونتريال. وخرج العام الماضي في تورونتو من الدور الثالث أمام تسيتسيباس. وكان فيدرر، المصنف ثالثاً عالمياً قد أعلن أيضاً بعد نهائي ويمبلدون أنه سيغيب عن بطولة مونتريال.


    ديوكوفيتش: قررت أن أمنح جسمي وقتاً للتعافي قبل اللعب مجدداً.

    طباعة