لجنة الانضباط تستمع الى إفادات ماجد ناصر وغابريييل وتؤجل البت في "واقعة الفيديو"

قررت لجنة الانضباط في اتحاد كرة القدم خلال اجتماعها امس الثلاثاء  بمقر الاتحاد في دبي برئاسة المستشار سعيد الحوطي تأجيل الحكم  في الشكوى المقدمة من نادي الإمارات ضد كل من ناديي شباب الأهلي والفجيرة وحارس مرمى شباب الأهلي ماجد ناصر ولاعب الفجيرة المحترف البرازيلي فيرناندو غابرييل الى جلستها المقررة 19 الجاري وذلك بشأن واقعة شريط الفيديو الذي تم تداوله أخيرا على مواقع التواصل الاجتماعي بعد مباراة شباب الأهلي والفجيرة ضمن الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي، فيما اكد عضو اللجنة المتحدث الرسمي المستشار حمدان رشود الزيودي أن اللجنة استمعت  بشكل مفصل الى إفادات مكتوبة من نادي الإمارات بشأن الشكوى التي تقدم بها وذلك بحضور رئيس شركة كرة القدم بالنادي محمد إسماعيل العوضي ومحاميى النادي صالح العبيدلي والإسبانية روزاليا أورتيغا، مشيرا الى أن اللجنة منحت الأطراف مهلة حتى الاحد المقبل لتقديم مذكراتها الختامية حول القضية تمهيدا للفصل فيها.

وقال الزيودي في تصريحات صحافية "  قامت اللجنة بمشاهدة شريط الفيديو الخاصة بمباراة شباب الأهلي والفجيرة بعدما تسلمته من لجنة دوري المحترفين وكذلك اللقطات الخاصة بلحظة تنفيذ  اللاعب غابرييل لركلة الجزاء التي احتسبت لمصلحة الفجيرة وكانت مثار الشكوى المقدمة من نادي الإمارات و تم  كذلك الإستماع خلال الجلسة الى اقوال حارس مرمى شباب الأهلي ماجد ناصر ولاعب الفجير فيرناندو غابرييل كلا على حدة وتحديدا مادار بينهما قبل تنفيذ ركلة الجزاء "

وأضاف الزيودي "استمعت لجنة الإنضباط  في البداية الى شكوى نادي الإمارات والمستندات التي قدمها في هذا الخصوص ومن ثم تم استدعاء ماجد ناصر والاستماع الى افاداته وبعد ذلك تم الاستماع الى اقوال لاعب الفجيرة فيرناندو".

وانتهت مباراة شباب الأهلي والفجيرة ضمن الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي بفوز الفجيرة 3-1.

واعتبر نادي الإمارات في الشكوى التي تقدم بها الى لجنة الإنضباط  أن هناك تواطؤا بين فريقي شباب الأهلي والفجيرة ، مطالبا  باعتبار فريق الفجيرة خاسرا المباراة بنتيجة 3-صفر وتوقيع عقوبة انضباطية على شركة نادي شباب الأهلي لكرة القدم وكذلك على اللاعبين ماجد ناصر وفيرناندو.

طباعة