شدّد على ضرورة استغلال فترة توقف البطولات

شاكري: فرق المراحل السنية بنادي النصر استفادت من رمضان

عادل شاكري: «لدينا لاعبون مميزون ولكن ينقصهم التركيز على بعض الجوانب».

أكد عضو مجلس إدارة شركة القدم بنادي النصر مشرف قطاع المراحل السنية عادل شاكري، أن فرق النادي استفادت جيداً من شهر رمضان عقب انتهاء بطولات المراحل السنية كافة، حيث حرصت الشركة على استمرار التدريبات لمدة شهر بعد انتهاء المسابقات لأكثر من غرض تم الإعداد له جيداً من بداية الموسم، مشدداً على أن الشركة نجحت في ذلك واستمرت التدريبات بانتظام اللاعبين شهراً بعد انتهاء مسابقاتهم، حيث كانت التدريبات تقام الساعة 9:30 مساءً.

وقال شاكري لـ«الإمارات اليوم»: «تم الاتفاق مع قطاع المراحل والمدربين على استكمال الموسم لمدة شهر بعد انتهاء الموسم وخلال شهر رمضان، حيث استمرت التدريبات يومياً عقب صلاة التراويح، وذلك لأكثر من سبب، الأول هو عدد ساعات ممارسة اللاعب لكرة القدم، إذ إنه في حالة توقفت التدريبات في بداية شهر مايو سيكون هناك توقف كبير جداً حتى موعد انطلاق الموسم الجديد، إضافة إلى أن التدريبات خلال هذه الفترة من دون وجود مباريات هي فرصة للأجهزة الفنية للتركيز على المهارات الفردية».

وأضاف: «لدينا لاعبون مميزون ولكن ينقصهم التركيز على بعض الجوانب، وبالتالي تم استثمار فترة التوقف لتكون فرصة للتركيز على جوانب الضعف، إضافة إلى استغلال وقت الفراغ قدر الإمكان لدى الأطفال الصغار، وبما لا يتعارض مع أوقات المذاكرة أو النوم، حيث حرص القطاع أيضاً على هذا العامل المهم».

وتوجه شاكري بالشكر إلى الأجهزة الفنية والإدارية التي عملت خلال هذه الفترة مع اللاعبين والتركيز عليهم وتنمية مهاراتهم الفردية، متوقعاً أن يكون هناك شكل آخر لفرق النصر الموسم المقبل مع وجود عدد من الاتفاقات المهمة التي تم التعاقد معها؛ مثل الشركة الاستشارية الألمانية من أجل تقييم العمل بأكاديمية الكرة بالنادي.

• «أتوقع شكل آخر لفرق النصر الموسم المقبل بعد الاتفاق الشركة الاستشارية الألمانية».

طباعة