قال إن الخسارة أمام الوصل حفزتهم للفوز على العنابي وحسم الدرع

إيغور: نقاط الوحدة الأغلى في مسيرة الشارقة

صورة

قال محترف فريق الشارقة، البرازيلي إيغور كورنادو، إن فوزه مع «الملك» بدرع دوري الخليج العربي، لحظة تاريخية بالنسبة له، خصوصاً أنه أول لقب في مسيرته الكروية، إلى جانب أنه تاريخي أيضاً بالنسبة للشارقة الذي لم يذق طعم اللقب منذ 23 سنة.

وشدد إيغور كورنادو على أن «نقاط الوحدة الأغلى في مسيرة الشارقة، كونها حسمت اللقب». وأضاف لـ«الإمارات اليوم»: «محظوظ للغاية بكوني حققت هذا اللقب مع الشارقة في أول موسم لي مع الفريق».

وقال: «مباراة الوحدة مثلت تحدياً كبيراً وصعب لنا كلاعبين، في ضرورة ترجمة هذا الجهد الكبير الذي بذله الفريق منذ بداية الموسم، لاسيما أنها جاءت بعد خسارتنا مع الوصل، ما جعل الكل على قلب رجل واحد لتقديم كل ما عندنا وانتزاع درع الدوري».

وأضاف: «بعد الخسارة أمام الوصل عشت وبقية زملائي لحظات عصيبة، بعد فقدان ثلاث نقاط كان يمكن أن تحسم اللقب، وتعاهدنا أن نعوض أمام الوحدة، وقد تحقق لنا ما كنا نخطط له».

يذكر أن إيغور يحمل الجنسيتين الإيطالية والبرازيلية، وانتقل إلى الشارقة الصيف الماضي قادماً من باليرمو الإيطالي، وقد سجل هذا الموسم 17 هدفاً من أصل 55 هدفاً للفريق حتى الآن في المسابقة التي تصدرها بـ56 نقطة حتى الجولة قبل الأخيرة.

وعن احتفاله المثير مع اللاعبين في قاعة المؤتمرات الصحافية مع المدرب عبدالعزيز العنبري، قال: «فكرنا في أن نفاجئ العنبري بهذه الطريقة ونحتفل معه باللقب».

وتابع إيغور: «احتفالي بهذا اللقب يمتد أيضاً مع أسرتي الكبيرة التي تعرفت إليها في نادي الشارقة، واعتبرها أسرة مميزة، وأنا سعيد بكوني لعبت للشارقة، وهذا أمر يدعو للفخر، ومتفائل بأنني سأقدم الأفضل معه الموسم المقبل، في ظل الأجواء الأسرية التي أشعر بها داخل النادي».

وعن خططه للموسم المقبل، أوضح: «على الرغم من أن الوقت الحالي هو للفرحة والاحتفال بلقب الدوري، إلا أننا بالتأكيد كلاعبين نفكر في الموسم المقبل، خصوصاً أن الفريق بحاجة إلى لاعبين لدعم صفوفه». وأشار إيغور إلى أن الشارقة يضم مجموعة كبيرة من اللاعبين صغار السن، لكنهم كانوا بحاجة إلى المزيد من الخبرة والعمل المتواصل وصولاً لتحقيق الهدف المنشود في النادي.

شاهين: عشت لحظات صعبة بعد الطرد في لقاء الوصل

أكد قائد فريق الشارقة، شاهين عبدالرحمن، أن من حق الشرقاوية أن يفرحوا بهذه اللحظات التاريخية، وبالإنجاز التاريخي الذي تحقق بجهود الجميع من خلال العمل الجماعي المتواصل. وقال لـ«الإمارات اليوم»: «عشت لحظات صعبة بعد طردي في مباراة الوصل، لأنني ابتعدت عن المشاركة في اللقاء الحاسم أمام الوحدة». وتابع: «كان صعباً علي أن أكون بعيداً عن فريقي في أهم مباراة له في الدوري، فقد عشت لحظات نفسية صعبة، لكن اللاعبين لم يقصروا في مباراة الوحدة، وحققوا الأهم، وهو الفوز وحسم اللقب».

عبدالله غانم: «الملك» تحدى الكثير من الظروف لتحقيق اللقب

قال مدافع الشارقة عبدالله غانم إن «الشارقة تحدى الكثير من الظروف والمطبات لتحقيق اللقب، بعد انتظار 23 عاماً»، مشيراً في تصريحات صحافية: «الخسارة أمام الوصل مثلت تحدياً كبيراً لنا كلاعبين، فلم يكن أمامنا أي وقت للتفكير في الضغوط، نظراً لأننا كلاعبين دخلنا مباشرة في أجواء مباراة الوحدة، وبالتالي فقد كان تفكيرنا كله في الفوز وإحراز الدرع».

• إيغور أكد أن الأجواء الأسرية في نادي الشارقة تحفزه لتقديم الأفضل في الموسم المقبل.

طباعة