دبا الفجيرة يرفع قضية الانذارات الثلاثة لهيئة التحكيم بحثاً عن نقاط مستحقة

قررت شركة دبا الفجيرة لكرة القدم رفع شكوى إلى هيئة التحكيم للنظر في  قرار لجنة الاستئناف الصادر بحق لاعب الإمارات عبدالله موسى لعدم قانونية مشاركته في مباراة فريقه ودبا، في الجلسة التي انعقدت بتاريخ 31 مارس الماضي، والقاضي بقبول الاستئناف شكلا ورفضه موضوعا وتأييد القرار المستأنف والزام شركة دبا المصروفات.

وأكدت شركة كرة القدم لدبا الفجيرة بأنها ستلجأ الى لجنة التحكيم لاسترداد حقها لاسترداد النقاط الثلاث في مباراة الف يق أمام فريق الإمارات ضمن دوري الخليج العربي.

وكان اللاعب عبدالله موسى قد تلقى ثلاث بطاقات صفر لكنه لم يتم ايقافه عن اللعب حسب القوانين المتبعة في المباراة التي جمعت دبا الفجيرة مع الإمارات.

وأوضح بيان دبا الفجيرة بان البطاقة الأولى كانت في المباراة امام الفجيرة في (الجولة 10)، والثانية أمام الشارقة في (الجولة 13) والثالثة أمام اتحاد كلباء في (الجولة 15).

وتفيد شركة دبا الفجيرة بأن الحكم سلطان عبد الرزاق، الذي أدار مباراة الامارات والشارقة، أقر في إجتماع عقب استدعائه من لجنة الانضباط ومواجهته للقطة الفيديو الذي يثبت اشهاره البطاقة الصفراء للاعب عبدالله موسى بأنه أخطأ بمنح الإنذار، وسجله باسم زميله خالد الشماريخ في الدقيقة 81 بدلاً عن اللاعب عبدالله موسى، المتسبب في الخطأ، وأكد أنه يتحمل مسؤولية الخطأ، فيما اعترف مراقب المباراة حمد الشيخ بأنه استند في تقريره الفني على التقرير النهائي لحكم المباراة عبدالرزاق لانشغاله بأمور أخرى.

وفي هذا السياق تتسائل شركة دبا الفجيرة عن مهمة دور مراقب المباراة، وكيفية تدوين تقريره النهائي خصوصاً أن الحكم الرابع ومساعدي الحكم يدونون البطاقات الملونة خلال المباراة، ضمن متطلبات لجنة دوري المحترفين وتخصيص تلفزيونات ناقلة مباشرة في مكتب مراقب المباراة والمكان المخصص للمراقب في المنصة حتى يتسنى له متابعة كل تفاصيل المباراة، وجددت تساؤلها اذا كان من المنطقي ان يقع 5 أشخاص في نفس الخطأ، كما وتساءلت شركة دبا الفجيرة عن عدم أخذ لجنة الانضباط باعتراف خطأ حكم المباراة بعدم تدوين البطاقة للاعب الإمارات عبدالله موسى خلال بحثها القضية.

ومن منطلق الحرص على حفظ مكتسبات وحقوق الفريق فانها ستلجأ إلى لجنة التحكيم.

طباعة