الحدث المنتظر ينطلق 3 أبريل المقبل

«الموانئ والجمارك» وبلدية دبي راعيين رسميين للألعاب الحكومية

إثارة كبيرة منتظرة في النسخة الثانية للألعاب الحكومية. تصوير: أسامة أبوغانم

رحّبت اللجنة المنظمة للألعاب الحكومية بانضمام مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي، وكذلك بلدية دبي، إلى قائمة الرعاة الرسميين للنسخة الثانية من البطولة التي تقام تحت شعار «فريق واحد.. هدف واحد»، من الثالث إلى السادس أبريل المقبل، على شاطئ «كايت بيتش» في دبي، وسترعى المؤسسة تحدي «المخرطة» بينما ترعى بلدية دبي التحدي الخامس.

وأكد رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، سلطان أحمد بن سليم، أن دعم المؤسسة للنسخة الثانية يأتي انطلاقاً من إيمانها بمردودها الإيجابي على أداء المؤسسات الحكومية، ودورها في تعزيز تلاحم موظفي الحكومة كفريق واحد، وعملاً وفق إطار الرؤية الثاقبة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بتحويل التحديات إلى فرص تعزز ريادة دبي العالمية.

وبيّن في تصريحات صحافية أن الألعاب الحكومية تمثل تجربة متميزة، تتيح أمام الفرق المشاركة استلهام المعاني الحقيقية للإصرار والمثابرة والتعاون.

وأوضح أيضاً أن فريق مؤسسة الموانئ والجمارك، المشارك في البطولة، استفاد من تجربته المميزة في النسخة الأولى، وعمل على تحليل نقاط الضعف والقوة، وبدأ رحلة استعداداته للنسخة المقبلة بمزيد من الشغف لتحقيق الأهداف المرجوة.

في المقابل أكدت بلدية دبي جاهزية فريقها للنسخة الثانية من الألعاب. وقال مدير عام بلدية دبي، المهندس داوود الهاجري، في تصريحات صحافية: «تأتي أهمية الألعاب الحكومية انطلاقاً من دورها في تعزيز أواصر الترابط والتكامل، بين المؤسسات الحكومية وأفراد المجتمع». بدوره ثمّن الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، عبدالله البسطي، دور مؤسسة الموانئ والجمارك وبلدية دبي في دعم وتعزيز رؤية دبي الاقتصادية والاجتماعية. وتحظى مبادرة الألعاب الحكومية في نسختها الثانية بدعم مجموعة من الرعاة والشركاء، تتضمن هيئة كهرباء ومياه دبي، وبلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات في دبي، ومؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، وإكس دبي، ومطعم سولت.


النسخة الثانية للألعاب الحكومية تقام على شاطئ «كايت بيتش» في دبي.

طباعة