سلمان بن إبراهيم مستمر في رئاسة الاتحاد الآسيوي لولاية جديدة

تأكد رسمياً، أمس، استمرار الشيخ سلمان بن إبراهيم على رأس هرم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بعد إعلان القطري، سعود المهندي، انسحابه رسمياً من السباق على رئاسة الاتحاد القاري.

وكانت الولاية الثانية توالياً لابن إبراهيم شبه مضمونة، بعد انسحاب رئيس الهيئة العامة للرياضة في الإمارات، محمد خلفان الرميثي، قبل أسبوع، وتأكدت، أمس، بعد الانسحاب المتوقع للمهندي، ما يعني أن بن إبراهيم سيحصد ولاية جديدة لأربع سنوات حتى 2023، في انتخابات كوالالمبور في السادس من أبريل المقبل.

وفي بيان صحافي، أكد الشيخ سلمان أن الجميع يسير في مركب واحد هدفه المصلحة العليا للعبة، مشدداً على أن ما حصل اعتراف واضح بالمنجزات المتعددة التي حققها الاتحاد القاري في عهده، على امتداد السنوات الخمس الماضية.

طباعة