رضا بوراوي لـ «الإمارات اليوم»: «شنبي» لعب دورا في صدارة الشارقة

أكد المحلل الفني، التونسي رضا بوراوي، أنه يحمل كل الاحترام والتقدير لنادي الشارقة، لافتاً إلى أنه لا يشجع أي فريق في دوري الخليج العربي، أو أنه يتمنى خسارة «الملك» للقب الدوري، مبيناً أنه عند وعده بأنه سيحلق شاربه في حال فوز الشارقة باللقب.

وقال بوراوي لـ «الإمارات اليوم» إنه مستعد للذهاب إلى ملعب نادي الشارقة، في حال فوز «الملك» بلقب الدوري، وأن يجعل الجمهور الشرقاوي يقوم بحلاقة شاربه في أرضية الملعب، مازحاً بأن الشارب سيعود للظهور مجدداً بعد يومين، وأنه ليس لديه مشكلة في حلاقته.

وأوضح بوراوي سبب دخوله في هذا التحدي، قائلاً: «في الجولات الأولى من الدوري حقق الشارقة نتائج جيدة، ولكنني وفقاً لبعض المعطيات لم أرشح»الملك«للمنافسة على اللقب، وطلب مني البعض الاعتذار عن عدم ترشيح الفريق، وكانت ردة فعلي عفوية بأنني سأقوم بحلاقة شاربي في حال فوز الشارقة باللقب».

وأضاف: «لم أفكر في هذه اللحظة أنني أمام الكاميرا، أو أن الجمهور سيهتم بهذه الكلمة، إذ أنني تحدثت وفقاً للمنطق، إذ أنه منذ تطبيق الاحتراف في 2008، حقق اللقب أربعة أندية هي العين وشباب الأهلي والجزيرة والوحدة، بينما الشارقة لم يحقق اللقب منذ 24 عاماً، بينما قبل بداية الموسم، تم استضافة مدير شركة الكرة في»الملك«، محسن مصبح، ووجهت له سؤالاً حول طموحات الفريق في الموسم الحالي، وكان رد مصبح أن الهدف هو تجهيز فريق للمستقبل، ما يعني أن أصحاب الشأن أنفسهم لم يكن ضمن حساباتهم المنافسة على اللقب».

وشدد بوراوي على أنه يحترم فريق الشارقة وجميع أندية دوري الخليج العربي، وقال: «أعمل في مجال التحليل أكثر من 12 عاماً، ولقد عملت قبلها في ناديي الجزيرة والوحدة، ولكن عندما انتقلت للعمل في القنوات التلفزيونية، لم أنحاز على الإطلاق إلى أي نادٍ، ودوماً ما أتحدث وفقاً لخبرتي ورؤيتي، وعندما أوجه انتقادات تكون بهدف الصالح العام، مثلما أشيد بعمل أي فريق يكون وفقاً لما يقدمه من أداء ونتائج، ويكون حديثي هادف».

وتابع: «ليس لدي أي مشكلة في فوز الشارقة بلقب الدوري، وسأكون أول المهنئين لـ»الملك«إذا فاز بالدرع، علماً أنه حالياً بات المرشح الأول للفوز باللقب، خصوصاً أن المعطيات تغيرت بعد النتائج التي حدثت في الجولات الماضية، إلى جانب تراجع مستويات الأندية التي راهنت عليها، وهي العين والجزيرة وشباب الأهلي والوحدة».

ورداً على سؤال حول أمنيته بفوز العين باللقب حتى يتجنب حلاقة شاربه، قال: «ما حدث بشأن تشجيعي لنادي العين كان أمراً عفوياً أيضاً، إذ أن الشارقة فاز على شباب الأهلي، في اليوم الذي سبق مباراة العين مع النصر، وبعد فوز»الملك«انتشرت صورة على مواقع التواصل الاجتماعي، لي، وقد تم حلاقة شاربي، ما يعني أن الشارقة فاز باللقب، بينما عندما أحرز العين الهدف الثاني في مرمى النصر، تحدثت بشكل عفوي أن شاربي موجود وأن الدوري يتبقى به جولات أخرى».

وأشار المحلل الفني التونسي إلى أنه لم يتوقع ردة الفعل حول دخوله في تحدٍ حول فوز الشارقة بلقب الدوري، وقال: «ليس لدي أي حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وأستخدم الهاتف المحمول في إجراء والرد على المكالمات فقط، وأصدقائي هم من نقلوا لي حجم التأثير الكبير للتحدي الذي قمت به، علماً أنني لم أتوقع ردة الفعل القوية، إذ بات عدد كبير ينتظر حلاقة شاربي، بينما أرى أن لي دور مهم في النتائج الإيجابية وصدارة الشارقة للائحة الترتيب، لأنه بات هناك حافز قوي لتحقيق الانتصارات بسبب هذا التحدي

طباعة