اليوم الختامي شهد عروض «الهليكوبتر الدرون»

تألق إماراتي - كويتي في ختام «دبي ماسترز للطيران اللاسلكي»

من تتويج الفائزين في البطولة. تصوير: أسامة أبوغانم

شهد نادي «سكاي هب ارسي» بمنطقة الليسيلي بدبي، أول من أمس، ختام بطولة «دبي ماسترز للطيران اللاسلكي الحر 2019»، التي شاركت في فعالياتها 21 دولة. وجاء مسك الختام من خلال استعراض بطائرات «الهليكوبتر الدرون»، حيث شهد تألقا كبيرا لنجوم الإمارات والكويت. وشهد حفل الختام رئيس اتحاد الامارات للرياضات الجوية، رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، نصر حمودة النيادي، وأعضاء مجلس ادارة الاتحاد، واللجنة المنظمة واللجان العاملة ورؤساء الوفود المشاركة والطيارون والجهات الراعية والداعمة للحدث.

وتم في الحفل تتويج الفائزين، وتبادل الهدايا والدروع التذكارية، وتكريم الجهات التي اسهمت في إنجاح الحدث. وعلى مستوى فئة «الطائرات الجازولين الخليجية 3 دي»، فقد احتكر الكويتيون المراكز الثلاثة الأولى، حيث كانت الذهبية من نصيب أحمد هادي، والفضية لمواطنه مصطفى العوض، والبرونزية لمحمد الرفاعي، كما فاز أحمد هادي بالميدالية الذهبية في فئة الطائرات النفاثة في البطولة الخليجية، ونال الفضية الطيار الجنوب إفريقي جريك دونالدسون، وذهبت البرونزية لمصلحة الكويتي علي بهبهاني.

ونال ذهبية فئة الهليكوبتر للبطولة الخليجية الاماراتي عبدالله الريس، وحل ثانياً الاماراتي تامر الشامسي صاحب الفضية، في حين ذهبت البرونزية للباكستاني المقيم بدبي أغا محمد.

وفي مسابقة «الهليكوبتر الدولية»، فاز بالمركز الاول والميدالية الذهبية الاميركي كيلي داهل، في حين نال التايواني كيني كو الفضية، والتايلاندي سكارين كونجتون البرونزية، وحلّ الإيطالي لوكا باسكانتي رابعاً، وتلاه التايلاندي ساسيكان بون مالا في المركز الخامس.وتم في الحفل تكريم الفئات الخمس المشاركة في البطولة، كما حظي أصغر طيار خليجي، وهو ناصر أحمد ناصر من الامارات بتكريم خاص، وكرم أيضاً الجنوب إفريقي علي غاني كأصغر لاعب في البطولة الدولية، والمؤسسات الداعمة والمساهمة في إنجاح الحدث، وبينها شرطة دبي والدفاع المدني وأكاديمية سند ونادي سكاي هب ارسي، وماجد علي الدجي وحبيب محمد الموسى، وبوب فردريك ودوني شيكا.

• عبدالله الريس نال ذهبية بطولة الهليكوبتر الخليجية، في حين سيطر الكويتيون على المراكز الثلاثة الأولى في «الطائرات الجازولين الخليجية 3 دي».

طباعة