دعما للاولمبياد الخاص مشاركة واسعة في مبادرة "نمشي معاً" في الفجيرة

تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، نظمت اللجنة المنظمة المحلية للاولمبياد الخلص في امارة الفجيرة  مبادرة "نمشي معاً" ، وذلك في ممشى جامع الشيخ زايد بالفجيرة  بحضور الشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس اتحاد الإمارات لبناء الأجسام والقوة البدنية و منى عجيف الزعابي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة في وزارة تنمية المجتمع، وذلك تمهيدا للألعاب العالمية للأولمبياد الخاص الذي تستضيفه أبوظبي في مارس القادم.

وشهدت المبادرة التي نظمتها لجنة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص - أبوظبي 2019 بالتعاون مع وزارة تنمية المجتمع واللجنة المحلية المنظمة للأولمبياد الخاص وبرنامج المدن المضيفة في الفجيرة، حضورا لافتاً ومشاركة واسعة من مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية والخاصة والمدارس والجامعات ومديري الدوائر والمؤسسات والشخصيات الرياضية والاجتماعية المؤثرة، وذلك بهدف دعم أصحاب الهمم وترسيخ قيم المشاركة المجتمعية بين جميع أفراد المجتمع وتعزيز قدراتهم ليكونوا جزءاً فاعلاً من مسيرة التنمية الشاملة بالدولة.

وتعتبر مبادرة "نمشي معاً" إحدى المبادرات الداعمة لاستضافة دولة الإمارات للأولمبياد الخاص في أكبر حدث رياضي وإنساني على مستوى العالم يشارك فيه 7500 لاعب ورياضي يمثّلون أكثر من 190 دولة حول العالم، في تأكيد راسخ على حرص القيادة الرشيدة على دعم فئة أصحاب الهمم ودمجهم بين جميع فئات المجتمع في بادرة نوعية على مستوى العالم.

طباعة