استحداث منصب مدير لكل لجنة

تشكيل لجان الدورة الـ 11 لجائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي

صورة

أصدر نائب رئيس مجلس دبي الرياضي رئيس مجلس أمناء «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي»، إحدى «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، مطر الطاير، ثلاثة قرارات بتشكيل اللجان العاملة في الدورة الـ11، ونصت القرارات على استحداث منصب مدير لكل لجنة من لجان الجائزة التي تُعنى بجانب الإبداع في العمل الرياضي وهي: اللجنة الفنية، ولجنة التحكيم، ولجنة الاتصال والتسويق، على أن يكون مدير اللجنة من الكفاءات الوطنية الشابة. ويترأس اللجنة الفنية عضو مجلس أمناء الجائزة الدكتور خليفة الشعالي (الإمارات)، وتضم اللجنة فاطمة المندوس (الإمارات) نائباً للرئيس، وعضوية الدكتورة منى جمعة البحر (الإمارات)، والدكتور سعد أحمد شلبي (مصر)، وعبدالصمد حسين سليمان (الإمارات)، وشيماء علي مالك (الإمارات)، ومدير اللجنة الدكتور جمال عباس (الجزائر) منسقاً. فيما يترأس لجنة التحكيم عضو مجلس أمناء الجائزة، مصطفى العرفاوي (الجزائر)، وتضم اللجنة عضو مجلس الأمناء، أحمد مساعد العصيمي (السعودية) نائباً للرئيس، وعضوية طارق يوسف الجناحي (الإمارات)، ومريم عبدالله بن لاحج (الإمارات)، وعبير محمد الخاجة (الإمارات) ومدير اللجنة د. ناجي إسماعيل حامد (مصر) منسقاً.

وتترأس لجنة الاتصال والتسويق الأمين العام للجائزة، موزة سعيد المري (الإمارات)، وتضم اللجنة سارة محمد المضرب (الإمارات) نائباً للرئيس، وعضوية سارة علي الصايغ (الإمارات)، وعادل فاروق العوضي (الإمارات)، ومدير اللجنة حسام السيد أبوالفتوح (مصر) منسقاً.

وحث رئيس مجلس أمناء الجائزة رؤساء وأعضاء اللجان على مواصلة العمل بوتيرة عالية وأفكار إبداعية، بما ينسجم مع الجائزة، كونها إحدى «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، ضمن قطاع تمكين المجتمعات، ووضع خطط العمل واللوائح لتحقيق أهداف الجائزة في تطوير القطاع الرياضي في دولة الإمارات والوطن العربي والعالم، من خلال تكريم المبدعين أفراداً ومؤسسات، ودعم المبادرات الإبداعية وفق محور التنافس للدورة الـ11، وهو «التسامح في المجال الرياضي».

طباعة