أكّد أن الوحدة يعاني مشكلة إهدار الفرص

تين كات: باتنا غاب عن مباراة دبا لأسباب فنية

الهولندي هينيك تين كات. تصوير: نجيب محمد

قال المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوحدة، الهولندي هينيك تين كات، إن مهاجم الفريق، المغربي مراد باتنا، غاب عن مباراة دبا الفجيرة، أول من أمس، لأسباب فنية، مؤكداً أنه يعتمد على اللاعب الجاهز ويدفع به، بغض النظر عما إذا كان هذا اللاعب مواطناً أم أجنبياً.

وفاز الوحدة على دبا الفجيرة بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، في الجولة 15 لدوري الخليج العربي، وارتفع رصيده إلى 14 نقطة في المركز السادس، واستعاد ثقة جماهيره، بعد الخسارة في الجولة الماضية أمام العين، بهدف واحد دون رد.

وأشار تين كات إلى أن هناك أكثر من لاعب يلعب في مركز الجناح كانوا جاهزين للمشاركة في المباراة، وكان على رأسهم خليل إبراهيم، الذي شارك في المباراة منذ بدايتها، بعد ظهوره بمستوى جيد في مباراة العين، واستحق فرصة اللعب أساسياً أمام دبا، وهذا يؤكد أن اللاعب الجاهز هو الذي يشارك، ويعتمد عليه الفريق.

وقال تين كات، في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: «الوحدة قدم مباراة جيدة أمام دبا، لكنه صعبها على نفسه بسبب إهدار المهاجمين العديد من الفرص السهلة أمام المرمى، ونحن نعاني بالفعل مشكلة واحدة فقط، هي إهدار الفرص طوال المباراة، وكنا نستطيع حسمها مبكراً، وقد تنبأت بذلك لهذا قلت للاعبين بين شوطيها: لابد أن تسجلوا المزيد من الأهداف، خصوصاً أننا نلعب أمام فريق يتشبث بالحصول على أي نقطة، من أجل تحسين ترتيبه السيئ في جدول المسابقة».

وأوضح تين كات أن الوحدة من الفرق التي تستطيع خلق الفرص تباعاً أمام مرمى المنافسين، ويلعب بأسلوب جيد، وعليه تلافي الأخطاء التي يقع فيها المهاجمون، وتتسبب في إهدار الفرص.

من جانبه، قال لاعب وسط فريق الوحدة، محمد عبدالباسط، إن فريقه كان يمكنه تعويض خسارته أمام دبا بستة أهداف دون رد، في بطولة كأس رئيس الدولة، لو استغل المهاجمون الفرص السهلة التي أتيحت لهم أمام المرمى.

وأضاف، لـ«الإمارات اليوم»، أن «الوحدة استطاع رد اعتباره، ولا ننسى أن الوحدة فاز على دبا في الدور الأول برباعية، وقد حقق الأهم بالحصول على النقاط الثلاث».


قويض: إذا فقدنا الأمل فعلينا الجلوس في منازلنا

قال المدير الفني لفريق دبا الفجيرة، محمد قويض، إن الأمل في بقاء الفريق بدوري المحترفين لايزال موجوداً وبقوة، وإن فريقه لم يرفع الراية البيضاء.

وأضاف في مؤتمر صحافي «إذا فقدنا أمل البقاء من الآن، ولاتزال هناك 11 جولة متبقية على نهاية المسابقة، فالأولى أن نجلس في بيوتنا».

طباعة