يسعى إلى تعويض إخفاق الكأس.. والشارقة لا يريد الابتعاد عن الصدارة

«وجبة دسمة» للنصر في أول مباراة على ملعبه الجديد

النصر ودّع مسابقة الكأس أمام شباب الأهلي. تصوير: أسامة أبوغانم

يستضيف النصر اليوم على ملعبه الجديد (استاد آل مكتوم)، متصدر بطولة دوري الخليج العربي الشارقة عند الساعة 8:00 مساءً، ضمن الجولة 15، في مباراة قمة تحمل أكثر من هدف للفريقين الباحثين عن الفوز فقط.

ويخوض الشارقة المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما نجح في تحقيق فوزين غاية في الصعوبة، الأول على الظفرة في الجولة 14 من الدوري، بنتيجة 2-1، كما فاز بالنتيجة نفسها على الإمارات ولكن في بطولة كأس رئيس الدولة، وتأهل إلى نصف النهائي من نفس المسابقة، وفي المقابل خسر النصر نقطتين بالتعادل أمام عجمان 2-2 في الجولة 14 من دوري الخليج العربي، كما خسر أمام شباب الأهلي بركلات الترجيح، وودّع بطولة كأس رئيس الدولة.

ويبحث النصر عن ظهور مشرف احتفالاً بالمباراة الأولى له على استاد آل مكتوم عقب تجديده بالكامل، وتوسعة مدرجاته وأرضيته، وهو ما يجعل للمباراة طابعاً خاصاً وأهمية لدى لاعبي العميد الذين ظلوا أكثر من عام يلعبون مبارياتهم خارج ملعبهم، بسبب تجديد الملعب بالكامل.

كما يسعى مدرب النصر الإسباني بينات سان خوسيه، عن تحقيق أول فوز له مع الفريق، بعد أن خسر نقطتين في أول مباراة وودّع الكأس وهي البطولة التي كان يضع عليها مجلس إدارة فريق النصر آمالاً كبيرة، وعلى الرغم من تغيير المدرب إلا أن بصماته لم تظهر حتى الآن مع العميد.

بينما يهدف الشارقة إلى الفوز والحفاظ على فارق النقطتين مع العين، وتعتبر هذه المواجهة من أهم المباريات التي يخوضها الملك أمام فريق يبحث عن الفوز ويضم نخبة من النجوم، كما أن عدم خسارة الملك يحافظ على سجله خالياً من الهزائم.

للإطلاع على تصريحات نجمان وتشكيلة الفريقين، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة