بمشاركة عربية وخليجية واسعة

منتدى الإمارات للمنشآت الرياضية ينطلق الإثنين في «الهيئة»

خلال المؤتمر الصحافي بحضور عبدالغفار والمدفع والعبدولي. من المصدر

عقدت الهيئة العامة للرياضة، أمس، بمقرها في دبي مؤتمراً صحافياً للكشف عن التفاصيل الكاملة الخاصة ببرنامج منتدى الإمارات للمنشآت الرياضية، الذي سيقام الاثنين المقبل بمقر الهيئة في دبي، برعاية وحضور رئيس الهيئة، محمد خلفان الرميثي، تحت شعار «الابتكار والذكاء الاصطناعي»، فيما أكد أمين عام الهيئة، سعيد عبدالغفار، أن هذا المنتدى يستهدف الربط العلمي والتطبيقي بين المنشآت الرياضية ومتطلبات الابتكار وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، تزامناً مع شهر الإمارات للابتكار، وتوافقاً مع استراتيجية الإمارات 2031 للذكاء الاصطناعي، لافتاً إلى أن هذا المنتدى يستهدف التأكيد على حرص الهيئة على مواكبة كل التطورات في النظم العالمية، وأهمية استدامة التطبيقات الذكية والابتكارية في إدارة المنشآت الرياضية، مشدداً على أنهم يستهدفون من هذه النظم الذكية، التي تتصف بها المنشآت الرياضية في الدولة، ضمان الاستفادة القصوى من أن تكون دعامة قوية للاقتصاد الوطني وواجهة عالمية للرياضة.

وأضاف سعيد عبدالغفار خلال المؤتمر: «النظم الذكية أصبحت لغة العالم في ما يتعلق بإدارة المنشآت الرياضية، وأصبحت كذلك عاملاً أساسياً في تحديد هوية وقيمة المنشأة الرياضية من حيث (البوابات الذكية، الأرشفة الرياضية الإلكترونية، الخدمات اللوجستية، نظم الإضاءة، التقنية التكنولوجية الذكية لأرضيات الملاعب) وغيرها».

وأوضح: «لقد قدمت دولة الإمارات على مرّ العصور نموذجاً عالمياً من الأفكار الإبداعية التي تعتمد على التفكير والتخطيط الاستراتيجي القائم على الأسس العلمية والقدرات الذكية والابتكارية، لتصبح منارة وقبلة للعالم بأسره للعلم والتخطيط واستشراف المستقبل».

حضر الجلسة إلى جانب أمين عام الهيئة، كل من الأمين العام المساعد للهيئة، خالد عيسى المدفع، ومدير مكتب المنشآت الرياضية في الهيئة، أحمد بركات العبدولي.

بدوره شدد الأمين العام المساعد للهيئة، خالد عيسى المدفع، على الحرص على مشاركة شخصيات ومؤسسات متخصصة في تطبيقات الابتكار في المنشآت الرياضية والذكاء الاصطناعي من داخل الدولة وخارجها، معتبراً أن المنتدى سيكون فرصة لعرض أفضل التجارب والممارسات، التي تكسب المنشآت الرياضية في دولة الإمارات متانة وبعداً في البناء والإنشاء.

من جهته، أكد مدير مكتب المنشآت الرياضية في الهيئة رئيس فريق المنتدى، أحمد بركات العبدولي، أن هذا المنتدى يأتي ضمن الخطة التشغيلية للمنشآت الرياضية التي تعزز الدور المحوري بين الهيئة العامة للرياضة والمؤسسات الرياضية المعنية بالمنشآت الرياضية في الدولة، وصولاً إلى تعزيز الشراكة المجتمعية بين القطاعات المعنية، لافتاً إلى أن المنتدى سيشهد مشاركة خليجية وعربية، مشيراً إلى أن محاور المنتدي تتركز على مستقبل المنشآت الرياضية والذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى تطبيقات الابتكار في المنشآت الرياضية، إضافة إلى الجلسة الافتتاحية التي ستتناول تجربة المنشآت الرياضية بدولة الإمارات في كأس آسيا 2019، ويتحدث فيها مدير المنشآت الرياضية في كأس آسيا، سهيل العريفي، علماً بأن الجلسة الأولى التي سيديرها الإعلامي، عدنان حمد، ستتناول مستقبل المنشآت الرياضية والذكاء الاصطناعي، أما الجلسة الثانية التي ستتناول تطبيقات الابتكار في المنشآت الرياضية، وتقدمها الإعلامية ندى الشيباني، فسيتحدث فيها مدير عام مركز الابتكار، الدكتور أنور بن سليم، وعدد من المتحدثين.


المنتدى يستهدف الربط العلمي والتطبيقي بين المنشآت الرياضية ومتطلبات الابتكار والذكاء الاصطناعي.

طباعة