قال إن المدرسة الكرواتية أثبتت نجاحها

حماد: استمرار زيلجيكو مع العين وارد.. والبديل لم يُحسم بعد

صورة

قال عضو مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، مشرف الفريق الأول والرديف، محمد عبيد حماد، إن استمرار المدرب المؤقت، الكرواتي زيلجيكو سوبيتش حتى نهاية الموسم الجاري أمر وارد، مؤكداً في الوقت نفسه أنهم لم يحسموا هوية المدرب البديل حتى الآن خصوصاً في ظل وجود عدد كبير من الأسماء المطروحة عليهم، مشيراً إلى أن المدرسة الكرواتية أثبتت نجاحها مع الفريق.

وأكد حماد لـ«الإمارات اليوم» أن مدرب فريق النجم الأحمر الصربي فلادان ميلوجيفيتش ليس من ضمن الخيارات على الإطلاق، وقال: «تم ربط العين بأكثر من اسم في الفترة الماضية، عموماً بالنسبة لنا هي ليست المرة الأولى التي يتولى فيها مدرب الإشراف على الفريق بصورة مؤقتة ويتولى بعدها المهام بصورة رسمية، لذلك فإن استمرار المدرب زيلجيكو لنهاية الموسم يبقى أمراً وارداً بكل تأكيد».

وأشار مشرف الفريق الأول إلى أن المشاورات لم تكتمل حتى الآن بخصوص المدرب القادم، وقال: «هنالك أكثر من اسم مطروح على الطاولة ولكن الأمور لم تُحسم بعد، ومن خلال ما شاهدناه مع المدربين من كرواتيا فأعتقد أنهم هم الأفضل للفريق لأنهم أثبتوا نجاحاً في السنوات الماضية، وهذا ما قد يحصر خياراتنا في المدربين الكرواتيين».

وحول الفوز الثمين الذي حققه «الزعيم» في لقاء «الكلاسيكو» أمام الوحدة، قال محمد عبيد حماد: «بالتأكيد الفريق قدم ما يستحق عليه الفوز بنقاط المباراة كاملة، الفوز يمنحنا ثقة كبيرة يجب أن نستغلها من أجل العودة لطريق الانتصارات حتى نهاية الموسم من أجل الاحتفاظ باللقب، خصوصاً أن منافسنا فريق الشارقة المتصدر سيخوض صدامات مع أندية على غرار الجزيرة والوحدة وشباب الأهلي».

من جهته، أعرب مدرب فريق العين، الكرواتي، زيلجيكو سوبيتش، عن سعادته بفوز فريقه على الوحدة، واعترف بأن فريقه لم يظهر خلال الشوط الأول من المواجهة بالصورة المطلوبة، وقال إنهم ارتكبوا العديد من الأخطاء الفردية التي لم تكن في التمرير أو الاحتفاظ بالكرة فحسب بل في التركيز واتخاذ القرار في التوقيت المناسب.

وقال في المؤتمر الصحافي عقب المباراة: «لاعبو العين يعملون على تقديم أفضل ما لديهم في الوقت الحالي، والمطلوب من الجميع هو الالتفاف حول الفريق، ودعم طموحات اللاعبين لتجاوز كل الظروف وكسب التحديات المقررة على الفريق بمسابقتي الدوري والآسيوية حتى نهاية الموسم الجاري لتحقيق الأهداف المرجوة».

وتابع: «التشكيلة التي خاضت المواجهة لم تتدرّب مع بعضها بعضاً منذ أكثر من 45 يوماً، بسبب الانضمام إلى المنتخب الوطني، فضلاً عن الإصابات، وشخصياً لست من نوعية المدربين الذين يبحثون عن أي أعذار، وأؤكد لكم أن الفريق قادر على الاحتفاظ بلقب بطولة الدوري في الموسم الجاري، قياساً بالشخصية القوية والرغبة الكبيرة التي أراها في أعين جميع اللاعبين والإدارة».

في المقابل، قال مدرب فريق الوحدة، الهولندي تين كات، إن «العنابي» لم يكن يستحق الخسارة في المباراة عطفاً على المستوى الذي قدمه لاعبوه خلال المباراة، وأشار في تصريحات صحافية عقب اللقاء إلى أن فريقه وجد العديد من الفرص التي كانت كفلية بخروجهم من ملعب المباراة بالنقاط الكاملة، لكنه في الوقت نفسه أثنى على أداء اللاعبين في المباراة رغم الخسارة.

بندر الأحبابي ينفي تعمّد الخشونة مع لاعب الوحدة

نفى لاعب فريق العين، الدولي بندر الأحبابي، أن يكون قد تعمّد التدخل العنيف لإيذاء لاعب فريق الوحدة محمد عبدالباسط في لقاء «الكلاسيكو»، أول من أمس، مقدماً في الوقت نفسه اعتذاره على حصوله على البطاقة الحمراء التي أشهرها في وجهه الحكم عمار الجنيبي، بعد الرجوع لتقنية الفيديو.

وقال بندر الذي رفض الحديث عقب المباراة في تغريدة عبر حسابه في «تويتر»: «أعتذر للجميع. لم أتعمّد الإيذاء أبداً، الأهم من ذلك الفوز، اللهم لك الحمد، شكراً إخواني اللاعبين. رجال دائماً فالموعد، شكراً جمهورنا نتمنى دعمكم أنتم الأهم دائماً».

العيناوية يتوّجون خالد عيسى نجماً لـ«الكلاسيكو»

توّج حارس مرمى فريق العين، الدولي خالد عيسى بنجومية مباراة فريقه أمام الوحدة، وذلك في الاستفتاء الذي يجريه المركز الإعلامي للنادي عقب كل مباراة رسمية عبر الحسابات الرسمية للنادي في مواقع التواصل الاجتماعي، وحاز عيسى النسبة الأكبر في الاستفتاء، متفوقاً على كل من البرازيلي كايو لوكاس صاحب هدف اللقاء الوحيد، والياباني تسوكاسا شيوتاني.

طباعة