جمهور الشارقة شجع فريقه 120 دقيقة دون توقف أمام «الصقور»

فرض جمهور الملك الشرقاوي نفسه أحد نجوم المباراة التي فاز بها الشارقة على الإمارات 2-1، أول من أمس، ضمن منافسات الدور ربع النهائي لكأس رئيس الدولة، وذلك بعد أن خطف الأنظار بتشجيعه «الملك» من المدرجات طوال الـ120 دقيقة، وأسهم بشكل مؤثر في تحقيق الفوز.

وشهدت مدرجات استاد الفجيرة الدولي حضوراً كبيراً من جمهور الشارقة شكل نحو 99% من عدد المشجعين الإجمالي الذي بلغ نحو 800 متفرج، وتفاعل الجمهور الشرقاوي مع كل لمحة فنية للاعبيه سواء كان في الهجوم أو الدفاع.

من جهته، قال مدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري، إن المباراة كانت صعبة على الفريقين، وأضاف في مؤتمر صحافي: «مهاجمو الشارقة تسرعوا في إنهاء الفرص المحققة للتهديف التي سنحت لهم، ما أسهم في تأخير الحسم إلى ما بعد إقامة الأشواط الإضافية».

وطالب العنبري اللاعبين بضرورة التركيز في المباريات المقبلة، مشيراً إلى أن الملك يترقب مرحلة صعبة ومهمة في تاريخ النادي من خلال المنافسة في بطولتين في وقت واحد، مشدداً على ضرورة استغلال الفرص الهجومية في كل مباراة سواء كان ذلك في دوري الخليج العربي أو في بطولة كأس رئيس الدولة، من أجل الحفاظ على حظوظ المنافسة.

بدوره، وصف مدرب الإمارات، التونسي جلال قادري، خسارة فريقه بـ«الهزيمة القاسية»، لكنه شدد على أن لاعبيه قدموا مباراة جيدة فنيا وبدنيا أمام متصدر بطولة دوري الخليج العربي، وأن لاعبيه كانوا عند حسن الظن لكن الحظ لم يحالف مهاجميه في مناسبات عدة.


800 

متفرج حضروا مباراة الشارقة والإمارات في ربع نهائي كأس رئيس الدولة.

طباعة