آل رحمة: فرنسا رائدة في رعاية وتطوير المواهب

مجلس دبي الرياضي يستقبل وفد الاتحاد الفرنسي لكرة القدم

ناصر آل رحمة ولورا جورج يتوسّطان مديري الإدارات والأقسام وأخصائيي المجلس. من المصدر

زار وفد الاتحاد الفرنسي لكرة القدم برئاسة أمين عام الاتحاد، لورا جورج، مقر مجلس دبي الرياضي، حيث التقى مساعد أمين عام المجلس ناصر أمان آل رحمة، وتم خلال اللقاء بحث سبل التعاون وتعزيز العلاقات للاستفادة من خبرات الاتحاد الفرنسي، ووضع البرامج المشتركة التي يمكن تطبيقها لتطوير قطاع الأكاديميات والناشئين في أندية دبي، بحضور عدد من مديري الإدارات والأقسام.

وتأتي الزيارة في إطار التعاون المتواصل بين مجلس دبي الرياضي مع الاتحاد الفرنسي المستمر منذ سنوات عدة، في مجال تطوير المدربين واللاعبين الشباب والناشئين، حيث تم تنظيم دورات تدريبية مشتركة بين المجلس والاتحاد الفرنسي التي شارك فيها أكثر من 120 مدرباً، وتم فيها تدريب وصقل مدربي أندية وأكاديميات كرة القدم بدبي، ومنحهم شهادات معتمدة من الاتحاد الفرنسي. وكان مجلس دبي الرياضي قد نظم سابقاً دورات تدريبية، بالتعاون مع الاتحاد الفرنسي، استهدفت الدورة الأولى مدربي أندية دبي من فئة 6 إلى 11 سنة، واستهدفت الثانية مدربي فئة 16 إلى 20 سنة. وتم خلال الدورة تدريب مدربي الأكاديميات على منهجية التدريب الحديثة المعتمدة في فرنسا في الجوانب الفنية والتكتيكية والبدنية، حيث تناولت موضوعات تهم مراحل التدريب الأساسية في كرة القدم على غرار التمرينات الموجهة، ودراسة وضعية اللاعب فوق الميدان، وتطوير مهاراته الفنية في الحالتين الدفاعية والهجومية. وعبر آل رحمة عن سعادته بزيارة أمين عام الاتحاد الفرنسي، والتي تأتي في إطار استمرارية التعاون بين الطرفين، كما أكد أن «فرنسا رائدة في رعاية وتطوير المواهب من مرحلة الأكاديميات وقطاع الناشئين، وتكوين لاعبين مؤهلين للتنافس في أعلى المستويات الكروية، الأمر الذي جعل منتخب فرنسا يفوز مرتين بكأس العالم، ويقدم للعالم دائماً مواهب كروية لامعة تتألق في سن مبكرة، وهو ما نسعى الى تطبيقه في أندية دبي في إطار جهودنا لتطوير قطاع الأكاديميات، ووضع آليات لتقييم الأكاديميات الكروية فنياً».

 

طباعة