قال إنه رهن إشارة زاكيروني في أي وقت

مطر: مواجهة قيرغيزستان أصعب بكثير من أستراليا

صورة

قال قائد المنتخب الوطني إسماعيل مطر إن الأبيض حقق الأهم من مباراة قيرغيزستان، أول من أمس، بالفوز والتأهل لملاقاة أستراليا في الدور ربع النهائي من بطولة كأس أمم آسيا «الإمارات 2019»، وهو الذي بحث عنه بغض النظر عن المستوى الفني أو الأداء الجمالي الذي جاء في المرتبة الثانية من اهتمام اللاعبين، مشدداً على أن صورة الأبيض الحقيقية ستظهر أمام أستراليا، على حد تعبيره.

وحقق المنتخب فوزاً بشق الأنفس على قيرغيزستان 3-2 بعد التمديد لوقت إضافي إثر انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 2-2، وتأهل المنتخب إلى الدور ربع النهائي لملاقاة منتخب أستراليا «حامل اللقب»، الجمعة المقبل، على استاد هزاع بن زايد بمدينة العين.

وقال إسماعيل مطر في تصريحات صحافية: «لم نفكر كثيراً في الأداء الجمالي نظراً للصعوبات التي شابت المباراة، خصوصاً في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي التي شهدت هدف التعادل القاتل للمنافس الذي أتبعه قلق كبير في المدرجات».

وأضاف «بالتأكيد سنشاهد هذه المباراة مرة أخرى للتعرف إلى الأخطاء التي ارتكبها الفريق في المباراة، والعمل على معالجتها مع الجهاز الفني، وأعتقد أننا خرجنا بدروس مستفادة من هذه المباراة أهمها عدم فقدان الكرة بسهولة وتعزيز نسبة الاستحواذ خلال الوقت الأخير، خصوصاً في الدقائق التي يمكن أن تحمل معها بعض المفاجآت غير السارة».

وقال «أعي تماماً أن الجميع ينتظر الأفضل من الفريق خلال الفترة الحالية بعد المستوى غير المرضي في دور المجموعات، ونعدهم بتقديم الصورة الحقيقية للمنتخب في مباراة أستراليا».

وأشار مطر إلى أن مواجهة قيرغيزستان أصعب بكثير من مواجهة أستراليا، مؤكداً أن «مواجهة المنتخبات الكبيرة على مستوى القارة الآسيوية مثل الأسترالي يمنح هذه المباريات طابعاً هجومياً، وتكون الحظوظ في الفوز متساوية بين الطرفين، ولا توجد أفضلية لحساب منتخب على آخر».

وقال «خير دليل على كلامي هو مباراة اليابان والسعودية التي قدم فيها المنتخبان مستوى عالياً، وكذلك مباراة الأردن وأستراليا في دور المجموعات، ويؤكد ذلك أن كرة القدم تحمل المفاجآت ولا مجال فيها للتاريخ أو لأسماء المنتخبات، والعبرة بالعطاء في الملعب».

وعن الأداء اللافت الذي قدمه في المباراة قال «رغم عدم مشاركتي ضمن التشكيل الأساسي منذ فترة بعيدة مع المنتخب والاكتفاء بالدخول بديلاً في مباريات المنتخب السابقة في دور المجموعات بعد التعافي من الإصابة، فإنني اعتمد كثيراً على خبرتي الطويلة داخل الملعب في مساندة زملائي على تقديم المطلوب من الجهاز الفني، وأنا رهن إشارة المدرب للمشاركة من البداية أو في أي وقت من زمن المباراة، والجهاز الفني هو صاحب القرار الأخير في اختيار قائمة كل مباراة».

إسماعيل أحمد: لا يشغلنا رد الاعتبار أمام أستراليا.. المهم التأهل

قال مدافع المنتخب الوطني إسماعيل أحمد، إن «لاعبي الأبيض لا يشغلون أنفسهم كثيراً بمسألة رد الاعتبار أمام المنتخب الأسترالي الذي سيواجهه منتخبنا الجمعة المقبل في الدور ربع النهائي لكأس أمم آسيا، لكن ما يشغلهم فقط هو تحقيق الفوز على حامل لقب البطولة والتأهل للدور نصف النهائي».

وكان المنتخب قد خسر أمام نظيره الأسترالي بهدفين دون رد في الدور قبل النهائي للنسخة الماضية من كأس أمم آسيا، وأحرز «الكنغارو» لاحقاً لقب البطولة.

وقال إسماعيل أحمد في تصريحات صحافية: «طموحنا هو التأهل للمباراة النهائية والفوز بكأس البطولة، ونحن ننظر إلى كل مباراة على أنها بطولة خاصة، وعلينا نسيان ما حدث في مباراة قيرغيزستان والاستعداد القوي لمواجهة حامل لقب البطولة، وأعتقد أن منتخبنا يسير بشكل جيد رغم أن الأداء قد لا يرضي الكثيرين، لكن الأهم هو أن يحقق الفريق الفوز».

وقال «مباراة قيرغيزستان كانت صعبة، وحاولنا جاهدين تسيير الأمور في الدقائق الحاسمة الأخيرة التي شهدت هدف التعادل القاتل الذي أدى إلى امتداد المباراة لأشواط إضافية».

وختم «أتطلع إلى رؤية جماهير الإمارات تدعم اللاعبين في مباراة أستراليا المهمة للغاية في مسيرة المنتخب بالبطولة، لأنهم اللاعب رقم واحد ويسهمون في تقديم الحافز المعنوي للاعبين في الملعب، ونعدهم بتقديم المستوى الذي يرضيهم مع تحقيق النتيجة التي تؤهلنا للدور قبل النهائي».

مورزاييف: كنا الأقرب للتأهل

أعرب لاعب منتخب قيرغيزستان ميرلان مورزاييف رضاه عن المستوى الذي قدمه زملاؤه أمام المنتخب الوطني، أول من أمس، وقال: «أعتقد أن فريقي قدم أداء مقنعاً رغم حداثة عهده أمام فريق أكثر منه خبرة بالبطولات الآسيوية، ويلعب على أرضه بين جماهيره، وكنا الأقرب إلى التأهل لدور الثمانية».

وقال في تصريحات صحافية: «قدمنا مستوى رائعاً في مباريات البطولة بشكل عام وصولاً إلى مباراة الإمارات التي حفلت بالعديد من الصعوبات وتخلي التوفيق عن لاعبينا في العديد من الفترات، وأهدرنا فرصاً حاسمة كان من الممكن أن تغير من مجرى المباراة، وأعتقد أن المشاركة الأولى على صعيد البطولة القارية مرضية تماماً بالنسبة لنا، وسعيد بردود الأفعال المفاجئة التي أشادت بمنتخبنا بعد مواجهة منتخبات قوية لها باع طويل وتملك خبرات طويلة في كأس آسيا».

ديجكوف: ننتظر عروض الاحتراف بعد التألق الآسيوي

قال لاعب منتخب قيرغيزستان باختيار ديجكوف، إن المستوى اللافت الذي قدمه الفريق في مشاركته الأولى ببطولة كأس أمم آسيا سيحول أنظار الكثيرين نحو لاعبي بلاده، الذين يترقبون عقوداً احترافية.

وقال في تصريحات صحافية: «منتخب قيرغيزستان يملك لاعبين على مستوى عالٍ وهم قادرون على الاحتراف الخارجي في الدوريات الكبرى سواء في آسيا أو أوروبا، وأثبت لاعبو الفريق أن منتخب بلادنا موجود وبقوة على الخريطة الكروية للقارة الآسيوية رغم أن العالم يرانا لأول مرة في هذه البطولة الكبرى، ونحن فخورون بما قدمناه في البطولة خصوصاً أمام الإمارات ثالث كأس آسيا في النسخة الماضية، والذي يلعب على ملعبه وبين جماهيره، ونحن قادمون من دوري فقير مقارنة بالدوريات الأخرى، ولدينا أربعة لاعبين فقط يلعبون في دوريات خارجية».

وأضاف «أدينا مباراة رائعة، ولم نكن محظوظين، وأهدرنا فرصاً محققة للفوز، ووقفت العارضة مرتين حائلاً أمام تسجيل هدفين، ونحن راضون تماماً عما قدمناه، ونعد الجميع بمزيد من التطور في السنوات المقبلة».


3

أهداف سجلها المنتخب الوطني في مرمى قيرغيزستان تأهل من خلالها إلى ربع نهائي آسيا.

طباعة