فيتالي لوكس: سأقوم بدور رونالدو في لقاء الإمارات

تاجر مواد غذائية يهدِّد «الأبيض» في دور الـ 16

فيتالي لوكس (يمين) سجل 3 أهداف في الفلبين. تصوير: باتريك كاستيلو

أكد مهاجم منتخب قيرغيزستان، فيتالي لوكس، أنه لا يصدق المشاركة التاريخية لـ«الصقور البيضاء» في كأس آسيا، لافتاً إلى أن البرتغالي كريستيانو رونالدو هو لاعبه المفضل، وأنه يأمل أن يقوم بدور لاعب يوفنتوس، في مباراة قيرغيزستان أمام المنتخب الوطني، غداً، في دور الـ16 من البطولة القارية.

وقال لوكس، لـ«الإمارات اليوم»، إنه يعتبر كريستيانو رونالدو نموذجاً للمهاجم المثالي، بما يقدمه من مستويات رائعة وثابتة، بينما أشار إلى أنه معجب بالسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، والبولندي روبرت ليفاندوفسكي، مبدياً سعادته بإحراز أول «هاتريك» في تاريخ مشاركات قيرغيزستان في كأس آسيا.

وكشف المهاجم، الذي يلعب في أولم الألماني، أحد أندية دوري الدرجة الرابعة، أنه لا يعتمد على كرة القدم، موضحاً: «أعمل في تجارة المواد الغذائية، ولا أكتفي فقط باحتراف كرة القدم، لأنها لا تكفي حتى تبقيني على قيد الحياة».

وأضاف: «أستيقظ يومياً في وقت مبكر، حتى أذهب إلى العمل في الساعة الثامنة صباحاً، بينما أعود إلى المنزل في الساعة السادسة مساءً، قبل أن أذهب إلى التدريبات التي نؤديها أربع مرات أسبوعياً».

وأشار فيتالي لوكس إلى أنه كان يتمنى أن يكون محترفاً للعبة كرة القدم فقط، وقال: «كنت أتمنى التركيز على كرة القدم، وأعتقد أنني إذا طورت نفسي كنت سأصبح في موقع أفضل، لكن حالياً من الصعب أن أترك عملي، لأنني لا أجني أموالاً كثيرة من كرة القدم، خصوصاً أننا لا نحصل على مبالغ مالية كبيرة جراء اللعب مع المنتخب، بخلاف الحصول على تذاكر السفر والإقامة مع المنتخب والطعام المدفوع في المعسكرات والتجمعات، كما نحصل على مبالغ ضعيفة عند تحقيق الانتصارات، لكن في النهاية أنا أحب كرة القدم، وسعيد باللعب مع قيرغيزستان، رغم أن لديَّ أصولاً ألمانية».

وتحدث اللاعب، الذي انضم إلى منتخب قيرغيزستان، معتمداً على شهادة ميلاده، وشارك للمرة الأولى مع الفريق في 2015، أمام بنغلاديش، عن توقعاته للمنافسة على لقب كأس آسيا بعد انتهاء دور المجموعات، وقال: «مباريات الدور الأول شهدت مستويات قوية من العديد من المنتخبات، وأرى أن المنافسة مفتوحة، بينما أتوقع أن تصل قيرغيزستان إلى النهائي، خصوصاً أننا قدمنا مباريات قوية أمام الصين وكوريا الجنوبية، وخسرنا بصعوبة، بينما دخلنا أجواء البطولة أمام الفلبين، ورغم أنني لم أتوقع أن أحرز ثلاثة أهداف في المباراة، لكن الفريق بصفة عامة قدم مباراة هجومية قوية».

وأوضح اللاعب البالغ من العمر 29 عاماً، أن مواجهة قيرغيزستان أمام المنتخب الوطني، غداً، ستكون صعبة للفريقين، مؤكداً أنه رغم أفضلية «الأبيض» بخوضه اللقاء على أرضه ووسط جمهوره، لكنه شدد على أن «الصقور البيضاء» ليس لديه شيء يخسره.

أما بالنسبة لإمكانية انتقاله إلى أحد الدوريات الأوروبية القوية بعد تألقه في كأس آسيا، فقال: «بالتأكيد أتمنى أن ألعب في الدوري الإسباني أو الإيطالي أو الإنجليزي، ولكن في الوقت نفسه يجب أن أكون واقعياً، إذ إن عمري 29 عاماً، وفرصتي باتت صعبة للانتقال إلى مستويات مرتفعة، رغم أنني لن أرفض إذا أتيحت لي الفرصة لذلك، وسأتمسك بها، وسأقدم كل ما لدي إذا انتقلت إلى الدوريات القوية، حتى أثبت أنني أستحق اللعب في هذه المستويات».

طباعة