«التنين» يواجه تايلاند في دور الـ 16

كوريا الجنوبية تُحقق انتصارها الـ 20 على الصين

من مباراة كوريا والصين. تصوير: نجيب محمد

انتزعت كوريا الجنوبية صدارة المجموعة الثالثة لكأس آسيا لكرة القدم بالعلامة الكاملة، عقب تغلبها المستحق على الصين بهدفين دون رد في المباراة التي جرت بينهما أمس، على استاد آل نهيان في العاصمة أبوظبي.

وحققت كوريا الجنوبية فوزها الـ20 على الصين، عبر مسيرة مواجهتهما الممتدة على مدار 70 عاماً، وتحديداً منذ عام 1949، حينما التقيا للمرة الأولى وفازت كوريا 3-‏‏‏2.

وفشل التنين الصيني، بقيادة مدربهم الإيطالي مارشيلو ليبي في كسر حاجز التفوق الواضح لـ«شمشون الكوري»، الذي لم يتغلب عليه سوى في ثلاث مواجهات فقط، وانتهت 12 مباراة بينهما بالتعادل.

وبتلك النتيجة تحددت ثانية مواجهات دور الـ16، حيث سيلتقي الصين مع تايلاند وصيف المجموعة الأولى، بينما سينتظر المنتخب الكوري صاحب المركز الثالث في المجموعات الأولى أو الثانية أو السادسة.

ونجح هوانغ وي جو، في تسجيل الهدف الأول (14) ثم أضاف زميله كيم مين جاي الهدف الثاني (51).

وبدأت المباراة بوتيرة سريعة، قبل أن تضيع على المنتخب الكوري فرصة افتتاح التسجيل في الدقيقة السابعة عندما تابع هوانغ وي جو تمريرة طويلة خلف المدافعين، هو في وضعية انفراد، ولكن الحارس الصيني يان جونلينغ تألق في إنقاذ مرماه على مرتين.

وبعدها بدقيقة واحدة فقط سنحت فرصة ثانية للفريق الكوري إثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى، ارتقى لها المدافع كيم مينجاي ليلعب كرة رأسية مرت بجوار القائم.

وأثمر الضغط الكوري الجنوبي عن تسجيل الهدف الأول عبر ضربة جزاء نفذها هوانغ وي جو بنجاح على يمين الحارس الصيني، بعد عرقلة تعرض لها سون هيونغ مين داخل المنطقة من قبل المدافع شي كي.

واستمر السيناريو ذاته مطلع الشوط الثاني، ليضيف منتخب كوريا الجنوبية الهدف الثاني إثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى ارتقى لها كيم مينجاي ووضعها برأسه قوية داخل الشباك.

وأهدر هوانغ وي جو فرصة انفراد تام بالمرمى، حيث تأخر في التسديد ليتراجع الدفاع الصيني ويضيق عليه المساحة.

طباعة