تعادل أمام إيران وحل وصيفاً للمجموعة الرابعة

«أسود الرافدين» لا يخسر

المباراة اتسمت بالقوة والجدية. تصوير: أسامة أبوغانم

حرم حارس مرمى إيران علي رضا منتخب العراق من تسجيل أكثر من هدف في المباراة التي جمعت المنتخبين أمس، في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الرابعة لنهائيات كاس آسيا (الإمارات 2019)، والتي أقيمت في استاد آل مكتوم بنادي النصر، وانتهت بالتعادل دون أهداف.

وبهذه النتيجة حلت إيران في المركز الأول برصيد سبع نقاط، بفارق الأهداف عن العراق التي حلت في المركز الثاني.

وكانت أولى المحاولات في المباراة من قبل الإيراني قودوس، الذي سدد بعيداً عن المرمى في الدقيقة الثانية من خارج منطقة الجزاء، الا أن أسود الرافدين تسلموا زمام الأمور بعد ذلك، عبر هجمات من على جانبي الملعب قادها علي عدنان وأحمد ياسين تم إبعادها من قبل مدافعي إيران.

وأضاع الإيراني ازمون فرصة هدف بعد أن سدد برأسه الى أعلى العارضة في الدقيقة 12، وظهر خط دفاع «أسود الرافدين» منظماً بقيادة أحمد ابراهيم وهو ما أسهم في الحد من اعتماد ايران على الهجمات من جانبي الملعب، وكانت أولى محاولات العراقيين عن طريق مهند علي في الدقيقة 18 بعد أن سدد كرته الرأسية مرت بجوار القائم، وحصل منتخب إيران على ضربة حرة مباشرة أمام منطقة الجزاء سددها سامان قودوس الى حائط الصد في الدقيقة 22، وطالب لاعبو إيران بمنحهم ضربة جزاء في الدقيقة 27 بعد سقوط اوميد ابراهيمي داخل منطقة الجزاء بعد احتكاك مع علاء مهاوي الا أن الحكم اشار باستمرار المباراة، وكاد العراق ان يتقدم بهدف السبق لولا ان تسديدة أحمد ياسين مرت الى جانب القائم في الدقيقة 35، كما سدد مهند علي رأسية في الدقيقة 38.

وكاد العراقي أحمد ابراهيم أن ينهي الشوط الأول بهدف لأسود الرافدين لولا براعة حارس إيران علي رضا.

وتدخل الدفاع الإيراني ورد تسديدة قوية لعلي عدنان في الدقيقة 46، وتدخل حارس ايران مرة أخرى وأمسك بكرة كاد ان يودعها مهند علي (50)، وتصدى الحارس ثانية لكرة اخطر سددها اللاعب نفسه (66)، ونجح مدافع العراق احمد إبراهيم من احباط هجمة ايرانية للاعب قودوس بعد بسالة في إبعاد الكرة (70)، وكاد العراق أن يتقدم من خلال رأسية البديل علاء عباس (77)، والتي أبعدها الخارس علي رضا، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.


7

نقاط رصيد المنتخب العراقي الذي حل ثانياً في المجموعة الرابعة، بفارق الأهداف عن المنتخب الإيراني.

طباعة