مجموع جوائزه يبلغ 3 ملايين درهم

سباق السلم للدراجات الهوائية ينطلق اليوم بمشاركة خليجية

صورة

تقام عند الـ1:30، من ظهر اليوم، الجولة الثانية من منافسات سباق السلم للدراجات الهوائية، الذي يقام سنوياً بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وينظمه مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للمشتريات والتمويل، برعاية «مِراس» و«دبي القابضة».

وقال بيان صادر عن اللجنة المنظمة للسباق إن «الجولة الثانية من السباق سيتم تخصيصها لفئة المحترفين والنخبة، إذ ستكون الأقوى بين الجولات الثلاث المخصصة لهذا السباق، الذي يقام على مدار أشهر: ديسمبر ويناير وفبراير».

وأضاف البيان: «يشارك في تلك المرحلة الدرّاجون الإماراتيون والأجانب المقيمون، ومتسابقون من دول مجلس التعاون الخليجي للمرة الأولى، بواقع 10 متسابقين متأهلين من السباق الأول، و15 متسابقاً من لاعبي الأندية الإماراتية، و15 متسابقاً أجنبياً متأهلاً من سباق الأجانب التأهيلي، و10 متسابقين من كلٍّ من: السعودية والبحرين والكويت وعمان، بإجمالي عدد متسابقين يبلغ 80 دَراجاً».

وأشار البيان: «يعد السباق الأضخم من نوعه على صعيد الجوائز المالية التي تبلغ ثلاثة ملايين درهم، موزعة على السباقات الثلاثة، التي انطلق الأول منها في شهر ديسمبر الماضي لفئة الهواة الإماراتيين، وحقق نجاحاً لافتاً وتفوقاً من فريق القيادة العامة لشرطة دبي، وتم فيه توزيع جوائز مالية تبلغ مليون درهم».

ولفت البيان إلى أن «اللجنة المنظمة، برئاسة عمير جمعة الفلاسي، أنهت كل التحضيرات والترتيبات من أجل الجولة الثانية، إذ عكفت على مدار الأيام الماضية على استقبال المشاركين من دول مجلس التعاون الخليجي، وتأمين كل التسهيلات اللازمة لهم للمشاركة والتنافس في السباق، الذي يعد باكورة الفعاليات التي تقام على أرض الدولة، التي ترفع شعار «عام التسامح»، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة، ما جعل اللجنة المنظمة تقوم بهذه المبادرة، من أجل تعميم الفائدة على جميع أبناء دول مجلس التعاون الخليجي، وأيضاً دراجي النخبة والمحترفين الإماراتيين والمقيمين على أرض الدولة».

واعتمدت اللجنة الفنية مسار السباق في منطقة سيح السلم، والذي تمتد مسافته 124 كلم، قاطعاً محمية المرموم الطبيعية الخلابة، في تجربة غنية مليئة بالاستكشاف للدراجين المشاركين، إلى جانب المنافسة الرياضية بينهم، للحصول على مراكز الصدارة.

وخصصت اللجنة المنظمة كوادر طبية وسيارات إسعاف موجودة قريباً من المشاركين، لتقديم المساعدة الفورية عند الحاجة، مع توفير خمس محطات على مسار السباق لتقديم المياه للدرّاجين، علماً بأنه تم تخصيص سيارة للتنظيف تسير خلف موكب المتسابقين، من أجل القيام بعملية تنظيف المسار بصورة مباشرة، فور ختام المنافسات، وعلى طول مسار السباق.

وشدد البيان على أن «اللجنة المنظمة للسباق ستعقد، اليوم، الاجتماع الفني مع المتسابقين المشاركين، قبل ساعة من انطلاق السباق لشرح التعليمات، مع اعتماد لجنة تحكيم إماراتية خالصة من أصحاب الخبرة في هذا النوع من السباقات، كما سيتم تطبيق آلية التتبع الإلكتروني للمتسابقين، وتخصيص تقنية (الفوتو فينش)، لتصوير خط النهاية واعتماد النتائج النهائية للفائزين وفق أدق المعايير الدولية، وعلى الصعيد الإعلامي، ستقوم قناة دبي الرياضية بنقل منافسات السباق على الهواء مباشرة، إلى جانب التغطية المباشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال الفيديو والصور وعرض النتائج أولاً بأول».

الجهات الداعمة للسباق

يحظى السباق بدعم كلٍّ من: القيادة العامة لشرطة دبي، ممثلة بالإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، والإدارة العامة للعمليات، والإدارة العامة للمرور، قناة دبي الرياضية، مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، المكتب الهندسي، الطاير للسيارات (فورد السيارة الرسمية للسباق)، وعيادة فاليانت، وبالتعاون مع اتحادات الدراجات الهوائية في الإمارات والمملكة العربية السعودية والكويت ومملكة البحرين وسلطنة عمان.

طباعة