البحرين خصم متوقع لـ «النشامى» في ثمن النهائي

الأردن يتعادل مع فلسطين وينهي الدور الأول بشباك نظيفة

صورة

أنهى المنتخب الأردني الدور الأول بالتعادل سلباً مع منتخب فلسطين، أمس، في ختام مباريات المجموعة الثانية، والتي كان الأردن حسم التأهل والصدارة فيها منذ الجولة الثانية، لينتقل «النشامى» إلى دور الـ16 بشباك نظيفة وسبع نقاط.

في المقابل، وضمن المجموعة نفسها خسرت سورية 3-2 أمام أستراليا، ليحسم «الكانغارو» الوصافة، بينما عاد المركز الثالث لفلسطين بنقطتين، وودعت سورية رسمياً بنقطة.

ومن المتوقع أن يلتقي المنتخب الأردني البحرين، باعتبار الأخير ثالث المجموعة الأولى، خصوصاً أن له الأولوية عادة في مواجهة متصدر المجموعة الثانية وهو الأردن.

ولاتزال فلسطين تملك بصيصاً من الأمل في التأهل، حيث ستنتظر نتائج بقية المجموعات اليوم وغداً، لتعرف مصيرها رسمياً، وهو أقرب للوداع منه للتأهل.

وبدأ الاردن المباراة ضاغطاً، لكن دفاع «الفدائي» كان بالمرصاد، من خلال إبعاد أكثر من كرة خطرة، كانت بينها محاولة أحمد العرسان التي تصدى لها رامي حمادي ببراعة في الدقيقة 15. وبعد ذلك تغيرت المباراة بهجوم فلسطيني متزايد، وضع شفيع تحت ضغط واضح. وكانت أخطر هجمات فلسطين في الدقيقتين 17و18، لعبداللطيف البهداري.

وسدد الأردني بهاء عبدالرحمن كرة صاروخية في الدقيقة 40، لامست شباك العارضة في أخطر محاولات النشامى، رد عليها الفلسطيني عدي دباغ بتسديدة قوية مرت بجنب القائم في الدقيقة 49. ونجح شفيع في الإمساك بكرة قوية سددها البهداري داخل الجزاء في الدقيقة 60، وكاد شفيع يكلف منتخب بلاده هدفاً، بعد أن خرج من الجزاء وفقد الكرة لولا تدخل الدفاع في الدقيقة 67.

وشهد ربع الساعة الأخير من المباراة ضغطاً من الأردن، وكاد أنس بني ياسين أن يبلغ مرمى الفدائي في الدقيقة 74، من تسديدة من خارج الجزاء ارتطمت بالدفاع. في المقابل، ظهر مجدداً شفيع وتصدى لكرة خطرة لعبها البهداري في الدقيقة 80. وطالب الأردن بضربة جزاء في الدقيقة 85، بعد إعثار واضح لعدي الفارا داخل الجزاء، لكن الحكم أشار لاستمرار اللعب، لتنتهي المباراة بالتعادل.

طباعة