تخوض ثاني مباراة على التوالي أمام وافد جديد على البطولة

كوريا الجنوبية تخشى عناد قيرغيزستان

هوانغ يو أنقذ كوريا الجنوبية في لقاء الفلبين. تصوير: باتريك كاستيلو

يأمل المنتخب الكوري الجنوبي، أبرز المرشحين للقب القاري، أن يحسم اليوم أولى بطاقات المجموعة الثالثة، وذلك حين يلتقي نظيره القيرغيزستاني في استاد هزاع بن زايد، الساعة الثامنة مساء. ويأمل المنتخب الكوري الجنوبي أن يظهر بصورة أفضل من مباراة الفلبين في الجولة الأولى التي انتهت بفوزه 1-0، وظهر فيها بصورة باهتة لا تعكس قوته المعتادة كإحدى القوى الكروية الكبرى في القارة.

وتحتل كوريا الجنوبية المركز الثاني خلف الصين بفارق الأهداف، في حين يأتي قيرغيزستان ثالثاً، والفلبين رابعاً. ورغم أن الخصم خارج الترشيحات، إلا أنه أرهق كثيراً الصين في اللقاء الأول وخسر بصعوبة 2-1، حيث أظهر قوة دفاعية وانضباطاً تكتيكياً عالياً في لقاء التنين الصيني. ويأمل المنتخب الكوري الجنوبي تجنب أي مفاجآت، وتصدر المجموعة خشية الوقوع في مباراة صعبة في دور الـ16، خصوصاً أنه من أبرز المرشحين للّقب.

وتظهر كذلك مشكلة أخرى تؤرق المدرب البرتغالي للفريق الكوري، باولو بينتو، وهي البطاقات الصفراء الثلاث التي تلقاها يونغ كيم، ويونغ لي، وونغ يونغ، في مباراة الفلبين، وأي بطاقة أخرى، قد تعقد مهمتهم مستقبلاً. ولا يتوقع أن يجري المدرب أي تغيير على التشكيلة، مع الاعتماد بشكل كبير على اللاعبين الذين شاركوا في اللقاء الاول، وبانتظار النجم الأول وجناح توتنهام الانجليزي، سونغ هيون، الذي يتوقع أن يلتحق بالمنتخب في الدور الثاني من المسابقة.

واللافت أن كوريا ستلتقي كذلك في ثاني مباراة على التوالي وافداً جديداً آخر على البطولة بعد الفلبين، وكلها أمور تزيد صعوبة اللقاءات على كوريا الجنوبية الباحثة عن لقبها الآسيوي الثالث. ورغم التوقعات بأن يتقوقع قيرغيزستان في الدفاع، إلا أنه يملك بعض الأوراق الهجومية المقلقة على غرار إسراييلوف صاحب الهدف التاريخي والأول لمنتخب بلاده في البطولة.


كوريا الجنوبية تأمل في

حسم التأهل اليوم، وتصدّر المجموعة الثالثة.

 

طباعة