«التخطيط الأولمبي» تبحث تقييم خطط ونتائج مشاركات الاتحادات الرياضية

بحثت لجنة التخطيط الأولمبي تقارير كل مشاركات وأنشطة اللجنة الأولمبية الوطنية خلال الفترة الماضية، بهدف تعزيز المكتسبات المختلفة، وتقييم خطط ونتائج المشاركات للاتحادات الرياضية بناءً على التقارير المرفوعة من اللجنة الفنية الأولمبية.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة التخطيط الأولمبي، الذي عُقد بمقر اللجنة الأولمبية أول من أمس، برئاسة الدكتور غانم محمد الهاجري، نائب رئيس لجنة التخطيط الأولمبي، وحضور كل من الأعضاء: راشد المطوع، وحمدة خادم القبيسي، وعادل السيد مقرر اللجنة، كما حضر الاجتماع محمد بن درويش، المدير التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية.

واطلع الحضور على مقترحات وتوصيات مختبر الإبداع الأولمبي من لجنة التخطيط بشأن اقتراح تصنيف وتحديد مخرجات مختبر الإبداع الأولمبي الداعمة لتحقيق استراتيجية اللجنة الأولمبية الوطنية، التي تضمنت 10 محاور، إضافة إلى التشخيص والتقييم الرياضي، والارتقاء بالأنشطة الرياضية وأداء الرياضيين، وتجديد ودعم الشراكات، والبرامج والمبادرات المجتمعية، والمواد الترويجية الإعلامية الرياضية، والثقافة الصحية والرياضية والبيئية، وتأهيل الكوادر الرياضية، والقرارات المقترحة التي ستسهم في تنفيذ نتائج المخرجات والتوصيات.

من جهة أخرى، تعقد الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الوطنية اجتماعها الـ41 في الرابعة والنصف عصراً من مساء اليوم بفندق أبراج الإمارات بدبي، بحضور ممثلي الاتحادات الرياضية، من أجل الاطلاع على أنشطة وبرامج اللجنة للفترة 2018 – 2020.

 

طباعة