خاض سبع معسكرات تدريبية

40 مليون درهم كلفة إعداد المنتخب لكأس آسيا

المنتخب الوطني يتدرب بجد للظهور القوي في كأس آسيا. من المصدر

علمت «الإمارات اليوم» أن كلفة إعداد المنتخب الوطني لكرة القدم لكأس آسيا، التي ستنطلق السبت المقبل، بلغت نحو 40 مليون درهم شملت معسكرات الإعداد الداخلية والخارجية التي أقامها المنتخب في النمسا وإسبانيا والإمارات، وكذلك المباريات الودية التي خاضها خلال فترة تسلم المدرب الإيطالي ألبيرتو زاكيروني، مهمة تدريب الأبيض في أكتوبر من العام الماضي، فقد حرص اتحاد الكرة على توفير كل المتطلبات اللازمة التي تمكن الجهاز الفني من إعداد المنتخب بالشكل المطلوب، وتهيئة الأجواء الملائمة له حتى يؤدي مهمته على أكمل وجه، من تحقيق طموحات الكرة الإماراتية وصولاً إلى إنجاز جديد في هذا الحدث الذي تستضيفه الإمارات. وكان المنتخب قد خاض 11 مباراة ودية، بما فيها المباراة الأخيرة أمام الكويت الجمعة الماضي، على استاد آل مكتوم بنادي النصر في دبي، وذلك بخلاف مبارياته الخمس في كأس الخليج 23 التي أقيمت في الكويت، وكذلك مباراتيه أمام منتخبي سلوفاكيا والغابون في دورة تايلاند الدولية في مارس الماضي، كما أنه بخلاف المعسكر القصير المرتقب في جزيرة السعديات في أبوظبي قبل انطلاقة البطولة، فقد خاض المنتخب حتى الآن سبعة معسكرات إعداد، كان أبرزها معسكره الخارجي بمدينة سالبورغ النمساوية خلال الفترة من الأول حتى الـ19 من أغسطس الماضي، تخللته مباراة ودية أمام منتخب إندورا، وكذلك معسكر مدينة جيرونا الإسبانية في الفترة من الأول حتى 12 من سبتمبر الماضي الذي تخلله إقامة مباراتين وديتين أمام منتخبي ترينداد وتوباغو ولاوس، وكذلك معسكر مدينة برشلونة الإسبانية في الفترة من السادس حتى 16 أكتوبر الماضي، تخللته مباراتان وديتان أمام هندوراس وفنزويلا وخاض المنتخب كذلك معسكراً داخلياً في دبي في الفترة من الخامس حتى 15 نوفمبر الماضي، لعب خلاله مباراتين وديتين أمام منتخبي بوليفيا واليمن، ومعسكراً آخر في الفترة من 15 الجاري حتى الثاني من يناير المقبل، خاض خلاله مباراة ودية واحدة أمام الكويت، وسيختتم إعداده بمعسكر في جزيرة السعديات في أبوظبي.


زاكيروني يستغلّ الأيام الأخيرة في المحاضرات ودراسة منتخب البحرين

أجرى المنتخب الوطني لكرة القدم، أمس، حصة تدريبية مهمة على ملعب ند الشبا بمشاركة جميع اللاعبين الـ23 الذين تم اختيارهم في القائمة النهائية لكأس آسيا.

ويستغلّ مدرب المنتخب الإيطالي ألبيرتو زاكيروني، الأيام الخمسة المتبقية على انطلاقة كأس آسيا، ومباراة المنتخب أمام البحرين، السبت المقبل، في لقاء افتتاح البطولة، في حصص تدريبية مكثفة، بجانب محاضرات للاعبين للحديث عن نقاط القوة والضعف، ومطالبتهم بتطبيق وتنفيذ تعليمات المدرب وخططه الفنية خلال المباريات المقبلة في كأس آسيا، إضافة إلى أن زاكيروني يسعى أيضاً للتعرف إلى المجموعة لاسيما البحرين من خلال مشاهدة أشرطة فيديو لمباريات حديثة للمنتخب البحريني، للوقوف على نقاط القوة والضعف في صفوفه.

وستنتقل تدريبات المنتخب اعتباراً من بعد غدٍ إلى ملعب جامعة نيويورك بجزيرة السعديات في أبوظبي الذي يستمر حتى موعد انطلاقة البطولة.

اتحاد الكرة حرص على توفير كل المتطلبات اللازمة للجهاز الفني.

طباعة