بيرغ: محظوظ بالمشاركة في مونديالي الأندية والعالم في عام واحد

نجم هجوم العين ماركوس بيرغ. تصوير: إريك أرازاس

وصف مهاجم فريق العين، الدولي السويدي، ماركوس بيرغ مونديالي الأندية والعالم بالحدثين الفريدين له في عام 2018، وقال: «أنا محظوظ للغاية بالمشاركة في هاتين البطولتين في عام واحد».

وقال بيرغ لـ«الإمارات اليوم»: المشاركة مع منتخب بلادي في مونديال كأس العالم في روسيا والظهور مع «الزعيم» في مونديال كأس العالم للأندية، أمر سيبقى تاريخياً بالنسبة لي.

وكان بيرغ وصل مع منتخب بلاده إلى ربع نهائي مونديال روسيا بعد مسيرة حافلة في المنافسة بالفوز على كوريا الجنوبية والمكسيك والخسارة من ألمانيا في مرحلة المجموعات، ثم الفوز على سويسرا في دور الـ16 قبل الوادع على يد إنجلترا من ربع النهائي.

وفي كأس العالم لم يسجل بيرغ أي هدف رغم وظيفته الأساسية داخل الملعب ومشاركته في المباريات الخمس التي خاضها منتخب «الفايكنغ» طوال المونديال، لكنه في كأس العالم للأندية سجل وتألق بشكل لافت مع العين.

وتابع بيرغ: «كنت مؤمناً بقدرة العين على الظهور بصورة قوية في مونديال الأندية، ولم أدخر جهداً في تقديم كل ما لدي لدعم الفريق». ويقضي بيرغ عامه الثاني مع العين، وقال: «لا شيء كان يساوي الفرح الذي عاشته الجماهير في هذه المشاركة، نحن فخورون بما قدمناه وهذا بكل تأكيد سيظل في الأذهان دائماً».

وتعليقاً على سؤال حول عودته لتسجيل الأهداف مع منتخب بلاده بعد صيام تهديفي استمر أكثر من 400 يوم، قال: هذا الأمر لا يشكل لي أي ضغط، بالنسبة لي دائماً ما أقوم بتقديم كل ما لدي في المباريات من أجل تسجيل الأهداف. صحيح أنه في بعض الأحيان أنجح في ذلك ولكن في بعض المرات لا يحالفني التوفيق.

وتعتبر هذه السنة مميزة أيضاً لبيرغ، كونه توج فيها بلقب هداف دوري الخليج العربي، ومحلياً أحرز مع العين ثنائية تاريخية جمع فيها لقبي كأس رئيس الدولة ودرع دوري الخليج العربي.

 

طباعة