أكد أن علاقة حب تجمع الريال مع مونديال الأندية

كروس: سنواجه العين كأننا نخوض مباراة في «الليغا» أو «الأبطال»

صورة

أكد لاعب ريال مدريد، الألماني توني كروس، أن فوز «الملكي» على كاشيما أنتلرز الياباني في نصف نهائي مونديال الأندية، والتركيز الذي ظهر به اللاعبون، يوضحان رغبة «الميرينغي» في التتويج بلقب البطولة للمرة الرابعة في تاريخه، والثالثة على التوالي، مشيراً إلى أنه لا يعلم شيئاً عن العين الذي سيلتقي مع الريال غداً على استاد مدينة زايد الرياضة في أبوظبي، لكنه في الوقت نفسه شدد على أن الريال سيواجه العين كأنه يخوض مباراة في الدوري الإسباني أو دوري أبطال أوروبا.

وقال كروس لصحيفة «ماركا» الإسبانية، إنه ليس لديه أي معلومات عن نادي العين أو لاعبيه وإمكاناتهم، مشيراً إلى أنه لم يشاهد مباراة «الزعيم» أمام ريفر بليت الأرجنتيني، في نصف النهائي، لذلك ليس لديه معلومات كافية عن منافس ريال مدريد في النهائي.

وأضاف: «بالتأكيد المباراة لن تكون سهلة، ويجب تحليل فريق العين بشكل جيد، حتى لا تتعقد الأمور، لأننا إذا تساهلنا في المباراة قد نفقد سيطرتنا على الأمور، ولتجنب ذلك يجب أن نواجه العين كأننا نخوض مباراة في الدوري الإسباني، أو في دوري أبطال أوروبا».

وأشار إلى أن تأهل العين إلى النهائي يؤكد عدم سهولة المباراة، بعد تفوق «الزعيم» على بطل كأس ليبرتادوريس، ريفر بليت، بينما أوضح أن ريال مدريد وجد بعض الصعوبات في الشوط الأول من مباراته أمام كاشيما أنتلرز الياباني، أول من أمس، في نصف النهائي، لكن «الملكي» تحسن كثيراً في الشوط الثاني، خصوصاً بعد إحراز الهدف الأول في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وأكد لاعب «المانشافت» أن ريال مدريد لن يتنازل عن الفوز بلقب كأس العالم للأندية، موضحاً أنه هناك علاقة حب بين «الملكي» وبطولة مونديال الأندية، خصوصاً أن الفريق فاز باللقب في آخر نسختين، مبيناً أن ريال مدريد يسعى لتكرار ما فعله في دوري أبطال أوروبا بالفوز باللقب ثلاث مرات متتالية.

وأشاد كروس بمستوى اللاعب الويلزي، غاريث بيل، وإحرازه ثلاثة أهداف أسهم بها في فوز ريال مدريد على كاشيما أنتلرز، موضحاً أن بيل لم يصل إلى كامل جاهزيته، لكنه لاعب مؤثر، وبذل جهداً كبيراً، ويستحق الحصول على لقب أفضل لاعب في المباراة، وفقاً للمردود الذي قدمه، وإحرازه «هاتريك».

كما أثنى اللاعب الألماني على لاعب الوسط، ماركوس لورينتي، وقال إنه: «من اللاعبين الشباب المميزين، وقد أثبت قدرته على اللعب مع الفريق الأول، وهو يتدرب بشكل جيد، ولديه بنية جسدية ممتازة، وعندما تعمل كثيراً تبدأ حصد نتاج العمل الذي قمت به».

نجم الريال :

«يجب تحليل فريق العين بشكل جيد، حتى لا تتعقد الأمور».

«بيل لم يصل إلى كامل جاهزيته، ولكنه لاعب مؤثر».

فاسكيز: فوجئت بخسارة ريفر بليت أمام العين

قال جناح ريال مدريد الإسباني، لوكاس فاسكيز، إنه فوجئ بهزيمة ريفر بليت الأرجنتيني، بطل كأس الليبرتادوريس، أمام العين الأقل خبرة ونضجاً، في الدور قبل النهائي لمونديال الأندية.

وقال فاسكيز في تصريحات صحافية، بعد مباراة فريقه مع كاشيما الياباني: «أعتقد أن سبب خسارة ريفر بليت عدم منحه الاحترام الكامل لفريق العين، ما أسفر عن خسارته التي هزت الأوساط الكروية في العالم».

وأضاف فاسكيز «مونديال الأندية بطولة مهمة للريال الذي يسعى دائماً لحصد الألقاب، ونحن أمام فرصة تاريخية لإحراز اللقب الثالث على التوالي، الذي لم يحدث من قبل لأي نادٍ آخر، والريال يتعامل مع كل مباراة على حدة، وسيستعد جيداً لفريق العين في النهائي، تجنباً للمفاجآت».

بيل: مارسيلو أعادني إلى الأضواء

أكد جناح ريال مدريد، النجم الويلزي غاريث بيل، صاحب «هاتريك» مباراة فريقه أمام كاشيما الياباني، أنه يدين بالفضل لزميله في الفريق، البرازيلي مارسيلو، الذي أعاده للأضواء وأهداه تمريرتين حاسمتين، سجل منهما هدفين، من الأهداف الثلاثة التي أحرزها وأهدت فريقه الانتصار والتأهل للمباراة النهائية لمونديال الأندية.

وقال في تصريحات صحافية «مارسيلو لعب دوراً كبيراً في فوز ريال مدريد بأسلوبه الهجومي المعروف، وصناعته للأهداف والفرص، وأعتقد أنه صاحب الفضل في هدفين من الأهداف الثلاثة التي سجلتها في المباراة، وأشعر بالامتنان الكبير له».

وقال «الهدف الأهم للريال تحقق بالوصول للمباراة النهائية، والاقتراب من معانقة اللقب الرابع، والثالث على التوالي، وأعتقد أن كأس العالم للأندية من أصعب المنافسات، من حيث طريقة التأهل رغم قلة عدد المباريات».

وعن مدى تعافيه من الإصابة، قال «شاركت في عدد كبير من الدقائق في المباراة، ولم أشعر بأي آلام، وسأواصل التدريب بقوة خلال الفترة المقبلة لمساعدة الفريق على تحقيق الانتصارات، وأتمنى الإسهام في إهداء الريال للقب جديد».

سولاري: مباراة العين لن تكون نزهة

قال المدير الفني لفريق ريال مدريد، سانتياغو سولاري، إن مواجهة فريق العين في نهائي مونديال الأندية، غداً، لن تكون نزهة لفريقه، وستكون مباراة نهائية لواحدة من كبرى البطولات، وهي مباراة نهائية مثل كل النهائيات التي خاضها الريال، وسيدخلها الفريق بكل جدية من أجل الفوز.

وقال سولاري في المؤتمر الصحافي بعد مباراة فريقه، أول من أمس، أمام كاشيما الياباني، في الدور قبل النهائي للبطولة، التي فاز بها الريال 3-1 وتأهل للنهائي: «أعتقد أن فريق العين قدم مباراة كبيرة أمام ريفر بليت، واستحق الفوز، وبطل كأس الليبرتادوريس لم يكن لديه القوة الكافية من أجل السيطرة على مجريات الأمور، وربما لم يمنح منافسه الاحترام الواجب، والعين جعل المباراة معقدة للغاية، ولذلك أتوقع مباراة صعبة أمامه».

وأعرب سولاري عن سعادته بتألق الويلزي، غاريث بيل، جناح الفريق الذي تكفل بتسجيل ثلاثية ناديه «هاتريك»، مشيراً إلى أن كاشيما قدم مباراة قوية، وقال «آمل أن يظهر الريال الشخصية نفسها التي أظهرها أمام كاشيما في مباراة العين ،غداً، وأعتقد أن جميع لاعبينا قدموا مباراة جيدة وبذلوا جهداً كبيراً لأن كاشيما أجبرنا على ذلك».

وقال «أحب كأس العالم للأندية فهي بطولة جيدة جداً، ونواجه فيها أندية من قارات مختلفة، ولديّ ذكريات رائعة مع هذه البطولة، وسيكون إنجازاً عظيماً بالنسبة لنا أن نحقق البطولة ثلاث مرات على التوالي، وتحقيق هذا الإنجاز بالتوازي مع الفوز بدوري الأبطال سيصبح أمراً رائعاً لجماهير المرينغي».

طباعة