«صاحب الوجه الطفولي» مدرباً مؤقتاً لمانشستر يونايتد

أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، أمس، تعيين لاعبه النرويجي السابق أولي غونار سولسكاير «صاحب الوجه الطفولي» مدرباً مؤقتاً له حتى نهاية الموسم الحالي، غداة إقالة البرتغالي جوزيه مورينيو على خلفية النتائج السيئة.

ونقل بيان للنادي عن المهاجم السابق الذي كان يتولى حتى الآن تدريب نادي مولدِه النرويجي لكرة القدم، قوله: «مانشستر يونايتد هو في قلبي والعودة بهذا الدور أمر رائع. أتطلع قدماً للعمل مع التشكيلة الموهوبة التي لدينا، الجهاز الفني، وكل من في النادي». وسيعاون المدير الفني الجديد، البالغ 45 عاماً، مايك فيلان كمدرب للفريق الأول، اضافة الى القائد السابق للفريق مايكل كاريك وكيران ماكينا.

ونقل البيان عن نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي، إد وودوورد، قوله: «أولي هو أسطورة في النادي ويتمتع بخبرة هائلة، سواء على أرض الملعب أو في المهام التدريبية».

وأضاف «تاريخه في مانشستر يونايتد يعني أنه يعيش ويتنفس ثقافة المكان هنا، وكل من في النادي مسرور بعودته وعودة مايك فيلان (أحد أبرز مساعدي المدرب الأسطوري السابق أليكس فيرغوسون). نحن واثقون بأنهما سيوحدان اللاعبين والمشجعين مع دخولنا النصف الثاني من الموسم».

 

طباعة