بطولة فزاع الدولية للبوتشيا تنطلق اليوم بمشاركة 106 لاعبين

طموحات كبيرة للمنتخب في البطولة التي تقام بين 16 و20 الجاري. من المصدر

تنطلق اليوم النسخة الخامسة لبطولة فزاع الدولية للبوتشيا (بطولة العالم المفتوحة)، وهي النسخة الأكبر على الإطلاق للبطولة، والتي تقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وينظمها ويحتضن منافساتها نادي دبي لأصحاب الهمم حتى 20 الجاري.

ويشارك 106 لاعبين ولاعبات من 22 دولة في هذه النسخة، وما يميز البطولة تحديداً تواجد نخبة المصنفين الأوائل الذين سيكونون أبرز المرشحين للتنافس في ألقاب البطولة، وكشفت اللجنة المنظمة عن مشاركة عدد من أصحاب المراكز الخمس الأولى في التصنيف العالمي بحسب فئتهم، هم: واتسامو هودبرادت ووراوت سينجامبا وواتشبورن فونجسا وبورنشوك لاربين (تايلاند)، وهيدتاكا سوجيمورا (اليابان)، وروبرت ميزك (سلوفاكيا)، جريجرويوس بولي (اليونان)، ودانيل مايكل (أستراليا)، وبوريس نيكولاي (ألمانيا)، إلى جانب الثنائيات والفرق القادمة من هونغ كونغ وتايلاند واليابان وسلوفاكيا وهولندا اللذين يتنافسون في فئات الزوجي والفرقي.

وتأتي هذه المشاركة لنخبة الأبطال العالميين لتشكل فرصة للاعبي ولاعبات الإمارات للتنافس معهم، واكتساب المزيد من الخبرة، حيث يمثل الدولة في الحدث كل من: صالح العليلي وعائشة الشامسي وعائشة المهيري ورئيسة الفلاسي من نادي دبي لأصحاب الهمم، وطه الياسي وخالد المراشدة من نادي خورفكان للمعاقين، ورانيا صالح من نادي الثقة للمعاقين، وأحمد الشامسي وبدر الشامسي من نادي العين للمعاقين.

وقال مدير بطولات فزاع ماجد العصيمي، إن هذه النسخة هي واحدة من الأقوى على صعيد التنافس الفني بالنظر لعدد المشاركين، والأهم مستوياتهم، مع حضور المصنفين الأوائل في الفئات الأربع الرئيسة للبطولة.

وأكد في تصريحات صحافية أن فوائد الحدث ستكون عديدة، والأهم هو المستوى الفني المرتفع الذي يؤكد أن البطولة باتت وجهة لأفضل اللاعبين والمنتخبات من حول العالم، وتضعها على أولوية فعالياتها في روزنامة البطولات السنوية، كما أنها تأتي في توقيت مهم مع بدء العد التنازلي لدورة الألعاب البارالمبية المقبلة في طوكيو عام 2020.

طباعة