العين تحت ضغط الإنجاز التاريخي للجزيرة في مونديال الأندية - الإمارات اليوم

«الزعيم» رابع نادٍ إماراتي يشارك في كأس العالم

العين تحت ضغط الإنجاز التاريخي للجزيرة في مونديال الأندية

صورة

يشارك العين للمرة الأولى في تاريخه في كأس العالم للأندية، بعد انتظار دام تسع سنوات، منذ أن حصلت الأندية الإماراتية على فرصة المشاركة في الحدث العالمي من خلال استضافة الدولة البطولة للمرة الرابعة، بعدما سبق للعاصمة أبوظبي تنظيم مونديال الأندية ثلاث مرات في 2009 و2010 و2017، وشهدت تأهل أندية الأهلي والوحدة والجزيرة لتمثيل الدولة، قبل أن يصبح «الزعيم» رابع نادٍ إماراتي يشارك في البطولة، إذ تعد المشاركة التاريخية للجزيرة في النسخة الماضية عامل ضغط كبير على فريق العين، بعد احتلال «فخر أبوظبي» المركز الرابع كأفضل إنجاز إماراتي في البطولة.

وظل العين يجد صعوبة في المنافسة على لقب الدوري في الأعوام التي يتأهل فيها البطل إلى كأس العالم للأندية، حيث شهدت مسابقة الدوري في موسم 2008-2009 حلول العين ثالثاً خلف الجزيرة الثاني والأهلي البطل.

ولم يستفد الأهلي من خوض المباراة الأولى على أرضه ووسط جمهوره أمام أوكلاند سيتي النيوزيلندي، وخسر بهدفين دون رد، ليودع البطولة مبكراً.

وفي موسم 2009-2010، استمر تراجع نتائج العين في الدوري، واحتل المركز الثالث، وحسم الوحدة اللقب وجاء الجزيرة ثانياً.

وجاءت مشاركة «العنابي» أفضل من الأهلي، إذ أصبح أول فريق إماراتي يحرز هدفاً في مونديال الأندية بعد الفوز في الدور التمهيدي على جنوب هيكاري من بابوا نيو جيني، 3-صفر، أحرزها البرازيليان هنريكي وفيرناندو بيانو وعبدالرحيم جمعة، قبل أن يخسر في ربع النهائي أمام بطل آسيا، سيونغنام الكوري الجنوبي بأربعة لهدف، واختتم مشواره باللعب على المركز الخامس، إذ خسر أمام باتشوكا المكسيكي بركلات الترجيح 4-2، بعد تعادل الفريقين بهدفين لكل منهما، وأحرز هدفي الوحدة إسماعيل مطر ومحمود خميس.

أما ثالث نسخة فشهدت تراجع نتائج العين أيضاً باحتلاله المركز الرابع، بينما فاز باللقب الجزيرة برصيد 68 نقطة، وجاء خلفه الوصل والأهلي. وقدم «فخر أبوظبي» بطولة تاريخية هي الأفضل في تاريخ مشاركات الأندية الإماراتية، بعدما بدأ مشواره بالفوز في الدور التمهيدي على أوكلاند سيتي النيوزيلندي بهدف دون رد أحرزه البرازيلي رومارينيو، وواصل الفريق مشواره بإقصاء بطل دوري أبطال آسيا، أوراوا ريد الياباني، بفوز «فخر أبوظبي» بهدف دون رد أحرزه علي مبخوت.

وخاض الجزيرة مباراة تاريخية في نصف النهائي أمام بطل دوري أبطال أوروبا، ريال مدريد الإسباني، حيث كاد «فخر أبوظبي» يحقق مفاجأة من العيار الثقيل بعدما تقدم بهدف دون رد في الشوط الأول عن طريق البرازيلي رومارينيو، قبل أن يتفوق «الملكي» بصعوبة في الشوط الثاني بإحراز هدفين عن طريق البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي غاريث بيل، وفي مباراة تحديد المركز الثالث خسر الجزيرة أمام باتشوكا المكسيكي بأربعة أهداف مقابل هدف أحرزه خلفان مبارك، ليحتل «فخر أبوظبي» المركز الرابع كأفضل إنجاز إماراتي في بطولات كأس العالم للأندية.

في المقابل، تأهل العين إلى نسخة 2018 من مونديال الأندية بعدما حسم لقب الدوري الموسم الماضي، بحصوله على 53 نقطة، متفوقاً على الوحدة الذي جاء في المركز الثاني برصيد 46 نقطة، ليكسر «الزعيم» عقدة عدم المشاركة في كأس العالم للأندية، خصوصاً أن «البنفسج» كان قريباً من التأهل للبطولة عن طريق دوري أبطال آسيا، عندما خسر النهائي في 2016 أمام تشونبوك الكوري الجنوبي.

وتنتظر «الزعيم» مهمة ليست سهلة، إذ يبدأ مشواره بمواجهة ويلنغتون النيوزيلندي، وفي حال فوز العين، سيخوض مواجهة عربية قوية أمام بطل دوري أبطال إفريقيا، الترجي التونسي، بينما يلتقي الفائز من الفريقين في نصف النهائي، مع الفائز من نهائي كأس ليبرتادوريس الذي يجمع ريفر بليت وبوكا جونيورز.

- العين يفتتح مشوار مونديال الأندية الأربعاء المقبل أمام ويلنغتون النيوزيلندي.

طباعة