اتحاد الشطرنج يكرّم مدرس سالم عبدالرحمن بـ «باقة ورد» - الإمارات اليوم

تقديراً لموقفه بتأجيل امتحانات اللاعب الدراسية

اتحاد الشطرنج يكرّم مدرس سالم عبدالرحمن بـ «باقة ورد»

سالم عبدالرحمن مُتوّجاً بكأس زايد للشطرنج. من المصدر

زار أمس، وفد من اتحاد الشطرنج، برئاسة الدكتور سرحان المعيني، كلية التقنية في الشارقة، لتقديم «باقة ورد»، إلى مدرس سالم عبدالرحمن، البلغاري دان، تقديراً لمواقفه الداعمة للفتى الذهبي، في التأهل إلى كأس العالم.

يذكر أن سالم أحرز أخيرا لقب البطولة العربية للشطرنج التي أقيمت على كأس زايد، وكانت مشاركته في البطولة المؤهلة لكأس العالم، مهددة بالإلغاء بسبب تزامنها مع امتحانات الفصل الدراسي بكلية التقنية، لكن المدرس البلغاري تدخل ووافق على تأجيل امتحانات اللاعب خلال فترة ارتباطه بالبطولة.

وخسر «الفتى الذهبي» ثلاث سنوات في مشواره الدراسي بسبب مشاركاته في البطولات الخارجية، ما دفعه إلى إعلان تجميد مشاركاته في البطولات الدولية، وتغيير مجال دراسته من التقنية الحيوية إلى إدارة الأعمال بكلية التقنية في الشارقة.

وقال المعيني لـ«الإمارات اليوم»: «زرنا كلية التقنية لتقديم الشكر لإدارة الجامعة وللمدرس البلغاري، ولولا قراره ما أصبح لدولة الإمارات مقعد بين الدول المشاركة في كأس العالم للشطرنج».

وأضاف: «سالم وضع تركيزه هذا العام على إنهاء مسيرته الدراسية، خصوصاً أنه في السنة النهائية، ولم يكن مستعداً للتضحية بها من أجل بطولات الشطرنج، لكن الموقف الإيجابي للمدرس البلغاري أدخله البطولة العربية بتركيز عالٍ، ومن دون مؤثرات سلبية حول مسيرته الدراسية».

ومن جانبه، أعرب سالم عن أمله أن ينتهي من دراسته الجامعية قبل أن يُشارك في بطولة العالم، المقررة في سبتمبر المقبل.

وقال: «سيكون من الجيد أن أنهي دراستي في الموعد المقرر خلال يونيو المقبل، دون أن تكون هناك عوائق دراسية تحول دون مشاركتي في المونديال». وكشف عن أنه اعتذر عن المشاركة في العديد من البطولات في الفترة السابقة، بسبب صعوبة حصوله على التفرغ الدراسي، مكتفياً في الأشهر الأربعة الأخيرة بالتدريب فقط. واعتبر سالم عبدالرحمن أن مشاركة العديد من أذكياء العرب في البطولة الأخيرة، أمثال المغربي هشام حمدوش بطل العرب تحت 20 عاماً، زادت من صعوبة مهمته في إحراز لقب بطولة العرب.

طباعة