8 أرقام مميزة للجزيرة بعد السداسية أمام «الصقور» - الإمارات اليوم

أبرزها الصدارة و«هاتريك» مبخوت وخلفان

8 أرقام مميزة للجزيرة بعد السداسية أمام «الصقور»

لاعبو الجزيرة ظهروا بشكل مميز أمام الصقور، وخاصة مبخوت وخلفان. تصوير: إيريك أرازاس

حقق فريق الجزيرة العديد من المكاسب، من خلال الفوز بالستة على نظيره فريق الإمارات، في الجولة 11 من دوري الخليج العربي، تتجلى في ثمانية مكاسب، بعضها يظهر للمرة الأولى في عصر الاحتراف، أبرزها «هاتريك» نجمي الفريق علي مبخوت وخلفان مبارك، والفوز بستة أهداف نظيفة في مباراة واحدة، ووصول رصيد مبخوت للهدف 126.

وبعد مرور 11 جولة، استطاع الجزيرة الوصول إلى قمة المسابقة، بالشراكة مع الشارقة والعين برصيد 25 نقطة، متقدماً على منافسيه بفارق الأهداف.

وبعد مباراة الإمارات، سجل الفريق 32 هدفاً، وهو أقوى هجوم في الدوري.

ولايزال أيضاً، مع الشارقة، الفريقين الوحيدين اللذين لم يهزما بعد 11 جولة.

ويعتبر هذا الانتصار أكبر فوز للفريق بالمسابقة في الاحتراف، ونجح أيضاً في التغلب على المشكلة التي كانت تواجهه بفقدان النقاط مع فرق القاع.

ويعتبر الفوز على «الصقور» الثالث على التوالي للجزيرة في الدوري هذا الموسم، ولم يسبق للفريق أن حقق هذا الأمر منذ انطلاق المسابقة.

وأيضاً لأول مرة في الاحتراف، يحقق الجزيرة «هاتريك» مرتين في مباراة واحدة، وهو ما قام به علي مبخوت وخلفان مبارك، اللذان تقاسما السداسية.

واعتلى، أيضاً، علي مبخوت صدارة الهدافين لأول مرة هذا الموسم، بعد أن وصل إلى 13 هدفاً. وأخيراً رفع مبخوت عدد أهدافه مع الجزيرة إلى 126، وبات على بعد هدف من نجم المنتخب السابق عبدالعزيز محمد، رابع الهدافين التاريخيين في كرة الإمارات.


الأرقام الـ 8 للجزيرة

1 - صدارة الدوري.

2 - أقوى هجوم.

3 - 11 مباراة بلا خسارة.

4 - أكبر فوز في عصر الاحتراف.

5 - الفوز الثالث على التوالي.

6 - «هاتريك» مبخوت وخلفان.

7 - صدارة الهدافين.

8 - 126 هدفاً لمبخوت.

طباعة