«الملك» يفشل في فك العقدة أمام الوصل - الإمارات اليوم

الشارقة يكتفي بصدارة مشتركة مع العين

«الملك» يفشل في فك العقدة أمام الوصل

الوصل رفع رصيده إلى 11 نقطة مقابل 25 للشارقة. تصوير: مصطفى قاسمي

أنقذ مهاجم الوصل، البرازيلي كايو، فريقه من الخسارة أمام الشارقة متصدر الدوري بعدما تمكن من تسجيل هدف التعادل لفريقه 1-1، لتعود الابتسامة مجدداً للوصل وجمهوره بعدما تراجعت نتائجه أخيراً، وذلك خلال المباراة التي أقيمت أمس على استاد خالد بن محمد بالحزانة في الشارقة، ضمن الجولة 11 لدوري الخليج العربي، وحافظ الشارقة بالمقابل على سجله خالياً حتى الآن من الخسارة، لكنه لم ينجح في فك عقدته أمام الوصل الذي لم يستطع الفوز عليه منذ موسم 2015-2016. ورفع الشارقة رصيده الى 25 نقطة، واكتفى بالشراكة مع العين، حيث يتقدم على «الزعيم» بفارق المواجهات المباشرة فقط، في المقابل رفع الوصل رصيده الى 11 نقطة.

ويعد كل من العين والجزيرة المستفيد من الأكبر من نتيجة المباراة وتعادل الشارقة وخسارتيه نقطتين غاليتين، فيما نجح الوصل في مصالحة جمهوره.

وقلب الوصل الطاولة على أصحاب الأرض والجمهور بعدما عاد بقوة الى المباراة التي شهدت حضوراً جماهيرياً كبيراً بلغ 4845 مشجعاً. ورغم ان الشارقة كان الأفضل نسبياً وسجل هدف التقدم في المباراة من ركلة جزاء بعد مرور 13 دقيقة فقط على بدايتها، فإنه لم يستغل الفرص السهلة التي سنحت له في الشوط الأول وسيطرته الميدانية على مجريات المباراة، ليعود الوصل بقوة قبل نهاية الشوط الأول الذي تمكن خلاله من تعديل النتيجة.

بادر الشارقة الذي بدا الأفضل والأكثر سيطرة وانتشاراً في الملعب، بالهجوم بقيادة البرازيلي ويلتون سواريز ومواطنه إيغور كورنادو وريان منييز وماجد سرور وسيف راشد، ونجحت محاولات الشارقة في خلق ثغرات في دفاع الوصل الذي بدا مرتبكاً نتيجة الضغط الهجومي المتواصل للشارقة، فيما اعتمد الوصل في المقابل على خطورة كل من البرازيليين كايو وليما في هز شباك الملك الشرقاوي.

وتعرض لاعب الوصل كايو كانيدو للإصابة في رأسه في بداية المباراة نتيجة لعبة مشتركة لكنه واصل اللعب. ونجح الشارقة في استثمار أفضليته في المباراة بتسجيل الهدف الأول من ركلة جزاء احتسبها حكم اللقاء محمد عبدالله حسن دون اللجوء الى الحكم الفيديو المساعد، بعدما تعرض لاعب الشارقة سواريز للعرقلة من قبل حارس مرمى الوصل سلطان المنذري، سددها اللاعب ريان منديز (13).

وأهدر سيف راشد فرصة هدف محقق وكاد يسجل منها الهدف الثاني لفريقه عندما سدد كرة قوية مرت بجوار المرمى (16)، وشهدت الدقائق الأخيرة للشوط الأول تحركات نشطة للوصل.

وأهدر لاعب الوصل ليما هدفاً محققاً لفريقه عندما سدد كرة قوية مرت بجوار المرمى (42). وأشعل هدف التعادل الذي سجله الوصل عن طريق كايو (43) حرارة المباراة وزاد من إثارتها.

وشهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني تحركات نشطة وسريعة للفريقين خصوصاً من جانب الشارقة، طمعاً في حسم المباراة لمصلحته، وفي الوقت بدل الضائع طرد الحكم لاعب الوصل هزاع سالم، لكن ذلك لم يؤثر في النتيجة.

طباعة