العبدولي: الحكّام يعتمدون على «الفار» أكثر من أنفسهم - الإمارات اليوم

العبدولي: الحكّام يعتمدون على «الفار» أكثر من أنفسهم

أثارت تقنية الفيديو غضب المسؤولين في نادي دبا الفجيرة، بعدما تسببت في خسارتهم أمام عجمان بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جرت بينهما، أول من أمس، ضمن الجولة التاسعة من دوري الخليج العربي لكرة القدم. واعترض الجهاز الفني والإداري للنواخذة بشدة خلال الشوط الأول من مباراتهم على حكم الساحة، أحمد سالم خلفان، لعدم احتسابه ضربة جزاء، لمصلحتهم نتيجة لمس الكرة ليد مهاجم عجمان، ثيام، داخل الصندوق.

وتوقفت صافرة اللقاء لنحو خمس دقائق، في انتظار مشاهدة اللعبة مرة أخرى عن طريق الفار، بيد أن الحكم اكتشف انقطاع إشارة البث عن جهاز التلفزيون المقرر أن يشاهد من خلاله اللعبة، والموجود خارج الخطوط.

وقال مدير فريق دبا الفجيرة، جمعة العبدولي، إن ضربة الجزاء التي كان مقرراً أن يحتسبها الحكم لم تكن بحاجة إلى تقنية «الفار» لإثباتها، لأنها كانت واضحة وضوح الشمس، ولا تحتاج إلى فتوى أو تأويل.

وأضاف في تصريحات صحافية: «يؤسفني القول إن الحكام باتوا يعتمدون على تقنية (الفار) أكثر من اعتمادهم على أنفسهم، هذه الحقيقة تأكدت منها في مباراة عجمان، فهناك مساعدون وحكم رابع كان يمكن للحكم أن يأخذ برأيهم في اللعبة، لكنه فضل أن يلجأ لتقنية الفيديو». وذكر: «سمعت أن تقنية (الفار) تتكلف 400 ألف درهم، لا أعرف إذا كانت تلك المعلومة حقيقية أم لا، لكني أوجّه رسالة إلى القائمين على دوري المحترفين، وأقول لهم وفروا تلك المبالغ على أنفسكم، فلم تعد هناك فائدة من (الفار)».

واستبعد العبدولي أن يتقدم ناديه باحتجاج إلى لجنة دوري المحترفين، على قرار حكم مباراة فريقه ضد عجمان، قائلاً: «لا فائدة من مثل هذه الخطوات، سنتكبد مبالغ مالية وفي النهاية القرار معروف، والرد سيكون قبلنا الاحتجاج شكلاً ورفضناه موضوعا».

طباعة